script type="text/javascript" src="//translate.google.com/translate_a/element.js?cb=googleTranslateElementInit">
تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

عدم الثقة يهدد تجربة السيارات ذاتية القيادة


القاهرة : ترجمة أكف .

كشف تقرير أن تجربة السيارات ذاتية القيادة ستستغرق وقتا طويلا للظهور على الطريق ، وذلك بسبب عدم الثقة فيها، ورغم أن ترليونات الدولارات مازالت تستثمرها الشركات في هذا المجال ، إلا أن الواقع يؤكد أن عام 2025 سيأتي دون أن تظهر هذه السيارات على الطريق.

 

عجلة القيادة

ذكر تقرير نشرته وكالة bloomberg أن "في شهر ديسمبر، قامت وايمو الشركة الرائدة في مجال السيارات ذاتية القيادة، بتقديم أول خدمة سيارات أجرة تجارية في العالم، ولكن في الوقت الحالي، لا تتاح الخدمة إلا لحوالي 400 عائلة اختبار في ضواحي فونيكس، ورغم أن السيارات بلا سائقين لا يزال بكل سيارة من سيارات الميني فان كريزلر عجلة القيادة ، لاستخدامها في حالة حدوث طاريء".

يقول ماثيو جونسون - روبرسون ، المدير المشارك في مركز فورد للسيارات في جامعة ميتشيغان ، الذي يعمل مع صانعي السيارات لتطوير الركوب الروبوتي: "إنها إشارة واضحة إلى أننا لم نصل بعد".

ورفضت شركة وايمو المملوكة لشركة جوجل ألفا بيت والتي بلغت قيمتها 250 مليار دولار مؤخراً من قبل شركة جيفيريز ريسيرش التعليق.

وفي مقال على المدونة، قال جون كرافسيك، الرئيس التنفيذي للشركة ، إن "أدوات السلامة البشرية تعمل في أريزونا لجعل الراكبين يشعرون براحة أكبر".


تحديات كبيرة

 

كشف موقف وايمو الخجول الثقوب في تكنولوجيا توصف بأنها معينة لإنقاذ العالم من الوفيات على الطريق، ومع تنافس عمالقة السيارات والتقنيات في لاس فيغاس لعرض إلكترونيات المستهلك في مشروع CES ، والذي يبدأ رسميًا في 8 يناير، فإن التفاؤل الذي لا حدود له على الإطلاق والذي كان محاطًا بالسيارات ذاتية القيادة قبل بضع سنوات فقط، يواجه مجموعة من التحديات التكنولوجية المستمرة والأسئلة الكبيرة حول خطة العمل على المدى القريب ، خاصة مع اقتراب السوق من الركود.

يقول كريج جيفي، رئيس شركة ديلويت في الولايات المتحدة المتخصصة في صناعة السيارات والمنتجات الصناعية، إن "معظم شركات صناعة السيارات تنتج نموذجًا تجاريًا لم يتم إثباته بعد، وهو السيارة الأجرة السريعة".
في CES ، سوف تغطي تكنولوجيا السيارات بدون سائق مساحة 300 ألف قدم مربع من المساحة الأرضية، أكثر من الحجم الإجمالي للعديد من عروض السيارات العادية.

10 ترليون دولار

 

لا تزال صناعة السيارات تصب المليارات في السيارات ذاتية القيادة، قال الرئيس التنفيذي لشركة فورد موتور جيم هاكيت ، "في نوفمبر يمكن أن تصل سوق المركبات ذاتية الخدمة وغيرها من خدمات التنقل إلى 10 تريليون دولار، وهو نصف حجم الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة، وستصل المبيعات السنوية للسائقين الذاتيين إلى 33 مليون بحلول عام 2040 ، وستمثل أكثر من ربع عمليات تسليم السيارات العالمية، ووفقاً للباحث IHS Markit "هذا هو السبب وراء اندفاع شركات السيارات وشركات التكنولوجيا للحصول على الروبوتات على الطريق".

تخطط شركة "كروز أوتوميشن" التابعة لشركة جنرال موتورز لتدشين أعمالها الآلية في مدينة أمريكية في عام 2019 ، ووعدت شركة  فورد موتور بنشر عشرات الآلاف من السيارات ذاتية القيادة في شوارع المدن الأمريكية عام 2021 كجزء من مشروع مربح.

والأعمال والناس يتحركون في هذا الإتجاه، حتى أن أوبر استأنف اختبار سيارة فولفو الخاص بها في ديسمبر، بعد 9 أشهر فقط من حادث قتل أحد المشاة في تيمبي ، أريز.

تحرك بطيء

 

لكن دراسة من ديلويت تشير إلى أن الأمور تتحرك ببطء أكثر من المتوقع، وقال نصف المستهلكين الذين شملتهم الدراسة الاستقصائية ديلويت والذين يبلغ عددهم 25 ألف شخص على مستوى العالم إنهم لا يعتقدون أن السيارات ذاتية القيادة ستكون آمنة .

بزيادة طفيفة عن 47 % قبل عام، يثق 39 % منهم فقط الآن في إمكانية طرح شركات صناعة السيارات هذه التكنولوجيا إلى السوق. الأكثر إثارة للدهشة أن 12٪ فقط من المستهلكين الأمريكيين أبلغوا عن استخدام خدمات  Uber و Lyft مرة واحدة في الأسبوع ، أي نصف معدل العام الماضي.



عدم ثقة

يؤدي عدم الثقة هذا إلى تقويض فرص استخدام السيارات ذاتية القيادة على المدى القريب كسيارة الأجرة ، وهو ما يمنع مجموعة متزايدة باستمرار من المستهلكين من التخلي عن سياراتهم.

 يقول جونسون-روبرسون ، المتخصص في تكنولوجيا جامعة ميشيغان: "طالما أن هناك حاجة إلى برامج سلامة البشر ، فإن الأرباح غير مضمونة، إن اقتصاديات المشروع غير متواجدة على الإطلاق".

وأضاف إن "السبيل الوحيد لإزالة أدوات السلامة كالفرامل عزل السيارات العادية عن السيارات ذاتية القيادة، من بين أمور أخرى ، ومنها أن السيارات بدون سائق لازالت تكافح للاندماج في حركة المرور".

عام 2025 

بدأ رؤساء شركات السيارات يقرون بأن "استخدام السيارات ذاتية القيادة سيستغرق وقتا أطول بكثير مما يتخيله الناس" ، ويقول ساشين لاواندي ، الرئيس التنفيذي لشركة صناعة قطع السيارات فيستيون كورب، إن "الحقيقة التي يجب أن ندركها أن الجديد عام 2025 سيأتي قبل أن نرى السيارة ذاتية القيادة على الطريق".

ويرى جايك فيشر ، مدير اختبار السيارات في مجلة Consumer Reports ، أن "هناك إمكانية أكبر للتكنولوجيا المستقلة التي تعمل بالتنسيق مع البشر. يقول فيشر إن "معدات السلامة كالفرامل يمكن أن تكون مفيدة بشكل خاص لسائقي الشاحنات لمسافات طويلة وسائقي الطرق السريعة".

 

 


تاريخ الإضافة: 2019-01-02 تعليق: 0 عدد المشاهدات :295
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
23%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات