تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

قنديل البحر يحتفظ بسر أكسير الحياة


القاهرة : بيئة .

ظلت فكرة الخلود تشغل البشر، وتستحوذ على اهتمامهم عبر العصور المتلاحقة منذ عصر الفراعنة والذي كان يدور حول فكرة أن الميت لا يموت ولذلك كان يدفنون معه كل مستلزاته من الملابس والأسلحة والعتاد والحلي، وحتى العصر الحالي الذي يبحث فيه العلماء عن أكسير الحياة .

ذكر تقرير نشره موقع BBC أن "الطامحون إلى الخلود سلكوا طرقا عديدة، من الدين والفلك وتجميد الجثث، وحتى ينبوع الشباب الدائم الخرافي. وبينما كنا نفتش في ثنايا الكتب الدينية والعلمية وبين جنبات الأرض، اكتشفنا أن سرّ الخلود قد يكون طافيا على سطح مياه المحيطات، في صورة قناديل البحر".

قنديل البحر

عندما نذكر كلمة قنديل البحر، فإن الصورة التي تتبادر إلى الذهن في الغالب هي صورة قندبل البحر في طور النضوج أو ما يعرف بـ "الميدوزا"، وهي المرحلة الثانية في دورة حياة قنديل البحر. وتقضي قناديل البحر هذه المرحلة من حياتها في صورة مناطيد معتمة تتدلى منها مجسات طويلة رقيقة وتنجرف مع التيارات المائية.

تبدأ قناديل البحر حياتها في صورة يرقات، وهي كائنات دقيقة أسطوانية تشبه السيجار، وتسبح هذه اليرقات في المياه بحركة دوامية بحثا عن صخرة أو أي سطح آخر صلب تصادفه في طريقها لتلتصق به.

وبمجرد أن تستقر في مكانها، تتحول إلى بوليب (سليلة)، يشبه شقائق النعمان الصغيرة. وتتكاثر هذه البوليبات لاجنسيا، أي تستنسخ نفسها، لتشكل مستعمرات من البوليبات، وقد تغطي المستعمرة الواحدة لسانا بحريا كاملا في غضون أيام.

وبعض الأنواع من البوليبات تنمو في شكل شجيرات صغيرة على مساحة شاسعة، وعندما تكون الظروف مواتية، تتبرعم كميات هائلة من تلك البوليبات، وتكون براعمها عبارة عن قناديل بحر صغيرة.

الإثارة الحقيقية

 الإثارة الحقيقية تبدأ بعد موت قناديل البحر، فعندما تموت قناديل البحر من فصيلة قنديل البحر الخالد، واسمها العلمي "توريتوبوسيس دورناي"، في طور النضوج، تهبط إلى قاع المحيط وتبدأ في التحلل.

لكن العجيب أن خلاياها تتجمع مرة أخرى، لتطور قناديل بحرية جديدة، لا في طور الميدوزا، ولكن في طور البوليب مباشرة، وتخرج من هذه البوليبات قناديل بحر جديدة. إذ تعود قناديل البحر من مرحلة النضج إلى المرحلة الأولى من حياتها في صورة بوليب لتبدأ حياتها من جديد.

إكتشاف مذهل

تقول دكتورة ليزا آن غيرشوين، باحثة في ولاية تسمانيا الاسترالية ومتخصصة في قناديل البحر، وهي أيضا مديرة خدمة "ستنغر" للاستشارات البحرية: "هذا الاكتشاف أذهلنا جميعا، لقد كان من أروع الاكتشافات في العصر الحديث".

وعلى عكس معظم قناديل البحر، فهذا النوع لديه زوائد رقيقة وقصيرة، إلا أن قنديل البحر الخالد ليس النوع الوحيد من قناديل البحر الذي ينهض من الرماد، إذ احتفظ طالب أحياء بحرية في الصين في عام 2011 بقنديل بحر قمري في حوض أسماك.

وعندما مات قنديل البحر، احتفظ الطالب بجسمه في حوض آخر، وبعد ثلاثة أشهر، انبثقت من قمة جسم قنديل البحر القمري بوليبات صغيرة جديدة. ولوحظت عملية التجديد الطبيعي تلك في نحو خمسة أنواع من قناديل البحر.


تجديد الخلايا

 بخلاف الخلود، ما هي الفائدة التي ستعود على قنديل البحر من عملية التجديد الطبيعي؟ ولماذا يقوم بهذه العملية؟ الإجابة ببساطة أن قنديل البحر عندما يضعفه المرض أو يشيخ أو يواجه مخاطر، يستدعي آلية البقاء على قيد الحياة العجيبة، ويجدد خلاياه وأنسجته بعد موتها.

وبمجرد أن تبدأ عملية التجديد، ينكمش الجزء العلوي من جسم قنديل البحر الشبيه بالمظلة ومجساته. ويتحول مرة أخرى إلى بوليب، ثم يلتصق بأي سطح صلب يصادفه لينمو مرة أخرى ويصبح قنديل بحر في طور الميدوزا، وقد يعيد الكرّة مرات ومرات.

 إعادة برمجة خلايا

تعتمد عملية التجديد الطبيعي على عملية إعادة برمجة خلايا الجسم أو ما يسمى بالتحول الخلوي، إذ تتحول خلايا قنديل البحر من نوع إلى آخر، لتغير خطة بناء الجسم وتطوره، وهي الخطة التي تميز الحيوانات من تلك الشعبة.

وتقول غيرشوين إنها لا ترى أي علاقة في الوقت الحالي بين خلود قناديل البحر وخلود البشر، ولكن هذا لا يعني أن علماء الهندسة الوراثية لن يبحثوا عن طرق للاستعانة بجينات قناديل البحر في إطالة عمر البشر مستقبلا.

ومن يدري، لعل بعض الجينات المستخلصة من قناديل البحر تجعلنا قادرين على تجديد خلايانا وتبديل صورتنا كلما استنفدنا طاقتنا، على غرار شخصية مسلسل "دكتور هو".

تاريخ الإضافة: 2018-12-20 تعليق: 0 عدد المشاهدات :485
2      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
75%
 إجراء طبيعي
21%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات