برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

شاهد | لأول مرة .. فندق من الورق المقوى


القاهرة : ترجمة أكف.

قدم النحاتان الكنديان ديفيد كانيلي وزوي تايلور تجربة فنية واجتماعية جديدة، وهو تأسيس فندق فخم من الورق المقوى، المعاد تدويره ، بهدف تقديم رسالة جمالية وبيئية في آن واحد.

الفندق الذي يحمل اسم "Dosshaus" مصنوع من الورق المقوى المعاد تدويره المستخرج من أزقة المدينة،  وعرض في معرض Corey Helford في لوس أنجلوس ، كاليفورنيا أول من أمس ، تحت شعار "نظرة خاطفة ومبهجة على حياة المقيمون في فندق منخفض الإيجار" .

ذكر تقرير نشره موقع ladowntowner أن "الفنانون Zoey Taylor و David Connelly هما القوة الخلاقة وراء مشروع  Dosshaus الذي جاء ثمرة لتعاونهما معا، والذي شمل مجالات فنية مختلفة مثل الرسم والنحت والأزياء والأداء والآن ، الكرتون".

قام الاثنان بصياغة وتصميم مئات الأشياء من الورق المقوى ، مثل الأثاث والآلات الكاتبة، والأدوات الموسيقية، وحتى الملابس لإضفاء المزيد من الواقعية على المكان.

أتاح الدعم اللامتناهي من شركة دوسهاوس ـ التي زودت الثنائي الفني بالمواد اللازمة ـ القدرة على إنشاء الفندق الفريد من نوعه .

 يقول دوسهاوس إن "المعرض الفردي الأول الخاص بالثنائي  ديفيد كانيلي وزوي تايلور تجربة خيالية غامرة حيث يمكن للضيوف المشي من خلال الردهة الورقية، ودخول أربع غرف فندقية مصنوعة من الكرتون، وكل غرفة هي بيئة مختلفة تماما ، وتوحي المنحوتات التي تم جمعها في الداخل بهوية عن ساكنها ".


تشير الغرفة 103 إلى الحياة النشطة لموسيقي أو كاتب متنقل ، يبحث عن الإلهام، يجبر على الإقامة في هذا الفندق المزعج لأنه لم يعد قادراً على إعالة نفسه مع فنه، وهو مصير عدد لا يحصى من المبدعين في عصر الإعلام الاجتماعي، وتوجد في غرفة أخرى امرأة غنية ، وغريبة الأطوار، كبيرة السن، تركت أفضل سنوات عمرها وراءها

 يقول دوسهاوس "يتم فصل كل الغرف بجدران رقيقة مغطاة بالورق المقوى ، والذي لا يمنع بالطبع سماع الأصوات"

فندق  The Paper-Thin Hotel احتفال رائع بالأشياء. هناك فرحة في كل التفاصيل الدقيقة ، حيث أن المرء حر في أن يفقد نفسه ، ولو للحظات ، في أرض خيالية خالية من زخارف السياسة والحكم والعواقب الحقيقية.

يقول  دوسهاوس  "نحن نستمتع بسكان الفندق الذين أنشأناهم. قد يكون ذلك لأن الشخصيات ، كما تدل على ذلك الأشياء التي تحيط بهم ، تمثل جوانب مختلفة من أنفسنا"، مشيرا إلى أن تايلور وكونلي سيظهران في أوقات محددة داخل الفندق، ليؤديان دور واحد أو أكثر من شخصية.

 


 

 

 

تاريخ الإضافة: 2018-04-20 تعليق: 0 عدد المشاهدات :83
2      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
77%
 إجراء طبيعي
25%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات