برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

مجلة حائط | الأمير كمال فرج


مجلة الحائط نوع من الصحافة، ورغم الإمكانات البسيطة والتأثير المحدود كان له دوره في العملية التعليمية والتربوية، وفيها كان المعدون من التلاميذ يختارون في البداية عنوانا لمجلتهم مثل "شعاع" أو "المسيرة" أو "الإيمان" ، ويخصصون مساحات وزوايا ملونة لنشر القصص والقصائد وفقرات المعلومات "هل تعلم" و "صدق أولا تصدق"، وغيرها من الزوايا العفوية البسيطة التي تجذب التلاميذ للإطلاع على الواقف على محتوياتها. وكان التلميذ هو محرر المجلة ومخرجها الفني ورئيس تحريرها.

 في المرحلة الإبتدائية كنت رئيسا ما يسمى "جماعة الصحافة" في المدلارسة، وفي هذه الأيام كانت توجد مسؤولة للصحافة المدرسية تتولى رعاية هواة الصحافة من النشء، وفي بعض الأحيان كانت المدارس تصدر نشرات بسيطة بطريقة "الماستر" بالأبيض والأسود تحتوى على أخبار ومعلومات ومقابلات.

 كانت الصحافة المدرسية عنصرا أساسيا في الأنشطة اللاصفية، كالإذاعة المدرسية والرحلات والموسيقى وحصص المجالات والأشغال التي كان تندرج تحتها الرسم والزراعة والألعاب، وقدم هذا النوع البسيط من الصحافة العديد من المواهب الذين أصبحوا صحفيين كبار يديرون صحفا حقيقية من لحم ودم وحبر وأوراق.

 ولكن مع كثرة المدارس وزحمة الفصول تراجع الاهتمام بالصحافة المدرسية، وانقطع بذلك رافد مهم لموهوبين في الكتابة والرسم والخط العربي، وانقطع دعم لوجستي من الصحفيين الصغار.

 الصحافة المدرسية ليست مجرد نشاط مدرسي، ولكنها تدريب عملي مبكر جدا يمنح الطفل الثقة والقدرة على التعبير وحرية الرأي واحترام الآخر، والتواصل مع الناس، وهذه عناصر أساسية للشخصية السوية.

 يجب أن نعيد للصحافة المدرسية مكانتها، وأن تحظى بنصيبها من التطور التقني، وأن يكون لكل مدرسة مطبوعة صحفية تساهم في تنفيذ السياسة التعليمية بأسلوب تفاعلي جذاب، إضافة إلى دورها المستقبلي المهم في دعم صاحبة الجلالة "الصحافة" بالمواهب والكفاءات.
تاريخ الإضافة: 2014-04-16 تعليق: 0 عدد المشاهدات :347
0      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
72%
 إجراء طبيعي
29%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات