برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

لغة رابعة | الأمير كمال فرج


تحرص الكثير من الدول العربية على إدراج اللغة الثانية في المناهج الدراسية بدءا من المرحلة المتوسطة، ويفضل بعض الآباء ضم أبنائهم لمدارس اللغات، لأهداف شكلية أحيانا بدراسة الأبناء في مدارس"خاصة" تتسم كما تقول مسمياتها بـ "العالمية"، وموضوعية أحيانا أخرى، حرصا على مستوى تعليمي أفضل لأبنائهم يضمن لهم وظائف مرموقة.

 اللغة الثانية أصبحت ضرورة في عصر العولمة التي جعلت العالم كيانا واحدا متشابك العلاقات والمصائر، والتطور التقني الهائل الذي جعل العالم "جهازا صغيرا".

 وإذا كان الكمبيوتر هو نجم العصر الحالي، ومن لا يتقنه يعتبر أميا، فإن اللغة الثانية ستكون نجم العصر المقبل، من لا يتقنها سيصبح كرجل الغابة الذي دخل المدينة، يتحدث ولا يفهمه أحد.

 العلوم الحديثة والإنترنت والطب والأدوية والتكنولوجيا وحجوزات السفر، والأجهزة الكهربية، والسياسة العالمية، وغيرها، كلها بلغات أجنبية، وكثير من المواطنين "يفهمون" بالترجمة أحيانا وبالإشارات أحيانا أخرى.

 النهضة الحقيقية التي يحلم العالم العربي بها، أحد أهم مفاتيحها إتقان لغات أخرى، لذلك يجب تهيئة وعي عام بأهمية إتقان الأطفال لغة ثانية وثالثة ورابعة، وأن يبدأ الآباء في تعليم أبنائهم لغة ثانية بدءا من سن الرابعة.

 إتقان اللغات الأخرى مهم لحاضرنا ومستقبلنا، والوقوف على خط واحد من الفهم والعيش المشترك مع العالم.
تاريخ الإضافة: 2014-04-16 تعليق: 0 عدد المشاهدات :301
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
72%
 إجراء طبيعي
29%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات