برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

فضيحة .. نيوزويك تعلن فوز هيلاري كلينتون بالرئاسة


القاهرة : الأمير كمال فرج.

لم يكشف فوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب زيف النخب الأمريكية فقط ، ولكنه كشف أيضا عن هشاشة الصحافة الأمريكية، حيث تورطت مجلة نيوزويك العريقة بإصدار عدد أول من أمس يتصدر غلافه صورة للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون، وعليها عبارة Madam President السيدة الرئيسية، وفي الداخل نشرت تقريرا كاملا يدعي أن هيلاري هي الفائزة بمنصب الرئيس في الانتخابات الأميركية .

إدارة المجلة اكتشفت الخطأ الفادح عقب إعلان فوز دونالد ترامب، فقامت بسحب 125 ألف نسخة من الأسواق، وذلك بعد أن تم شحنها إلى مختلف الولايات، وأعادت طباعة المجلة بغلاف جديد عليه صورة الفائز وهو دونالد ترامب ، وهو ما كبدها خسائر فادحة، فيما أثار هذا التصرف أصداء سلبية عدة في الأوساط الصحفية الأمريكية والعالمية.
ورطة النيوزويك تكشف مجددا المأذق الذي تعاني منه الصحافة الأمريكية عموما، حيث تتراجع المهنية أمام حسابات الربح، والخسارة، والعواطف، والتوائمات، والنفاق السياسي، وهوس السبق الصحفي. 
ما فعلته النيوزويك يضع الصحافة المطبوعة ـ التي تعاني من مشكلات وتحديات جمة ـ أمام مشكلة جديدة، وهي المصداقية، ففي الوقت الذي تخسر الصحافة المطبوعة كل يوم أرضا جديدة أمام زحف الاعلام التقني ، جاءت فضيحة النيوزويك لتزيد الطين بلة كما يقولون.
ورغم أن الخطأ وارد سواء من صحيفة كبرى أو مغمورة، وسواء كان في صحيفة مطبوعة أو ألكترونية، إلا أن هذه الواقعة تكشف ميزة مهمة للصحافة الألكترونية، وهي إمكانية تصحيح الخطأ، وتعديل الخبر، بل وتطويره وتحديثه بضغطة زر، وبدون أي تكاليف .

 

 

تاريخ الإضافة: 2016-11-10 تعليق: 0 عدد المشاهدات :325
5      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
72%
 إجراء طبيعي
30%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
حزب (مصر الريادة)
خدمات