تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

عملية تجميل للثدي تنتهي بتعفن الجسم


القاهرة : ا ك ف . الترجمة .

خضعت إمرأة استرالية لجراحة تجميلية للثدي في مستشفي بتايلاند، ولكنها أصيبت بعدوي كادت ان تقضي علي حياتها وقالت أن أطباء التجميل "مارسوا علي أفظع أنواع الجزارة" .

فضلت الآنسة أوكيف الخضوع لعملية زراعة ثدي تجميلية تكلفتها 7500 دولار، كمكافأة لنفسها لخسارتها 35 كيلو جرام من الوزن الزائد، ولكي تجعل مظهر جسدها جميلا وجذابا، وأخبروها أنها بعد الجراحة ستعيش افضل سنوات عمرها، ولكن في الواقع صدمت بنتيجة الجراحة.

تقول أوكيف إنها ذاقت كل أنواع العذاب بعد عودتها إلي استراليا، حيث قامت والدتها بنقلها للمستشفي بعد فترة وجيزة من عودتها الي المنزل، وتضيف : "توجهنا مباشرة الي مستشفي الطواريء، وخلال خمس دقائق كنت محجوزة في احدي حجرات العزل، إذ لم يكن لديهم أي فكرة عما أعاني منه، واستغرق الامر أربعة أيام كاملة لمعرفة ما أعاني منه تحديدا".

وكانت تلك بداية أصعب ستة أشهر في حياتها، حيث قضت اوكليف تلك الفنرة ما بين مستشفيات ارميدال وفريمانتال . حيث اكتشف الأطباء انها مصابة بعدوي بكتيرية نادرة، تصيب المرضي بالمستشفيات، وتحديدا الجروح الناتجة عن العمليات الجراحية، والتوصيل بالاجهزة الطبية .

وازدادت حالتها بعد ذلك سوءا، وتقول : "تحولت الجروح الي عفن، وبدأت في اصابة الكبد، والكلية، والقلب، والعقل . وكان أبي وأمي يودعاني يوميا" .

وطلب الأطباء بعض المختصين في علاج هذه الحالة الحرجة، وتوصلوا لمادة لوقف البكتريا، وهي تركيب يُدعي "ادراج محيط القسطرة المركزية" وتم حقن جسمها لتوصيل المضادات الحيوية اللازمة .

وفي ديسمبر الماضي، وبعد عام كامل من إجراء الجراحة، قام الجراحون بازالة صدر أوكيف  بالكامل، وذلك لعودة العدوي البكتيرية من جديد في كلا الثديين، ولكن لم تنتهي محنتها بعد، حيث ازدادت سوءا . وذلك بإصابة الكبد والكلي نتيجة للمضادات الحيوية الشديدة التي أخذتها لوقف البكتريا .

وقالت أوكليف لصحيفة "ديلي ميل" إنها كانت تسعل دماء، وقال لها الأطباء إنها ربما تحتاج بعض الجراحات الأخري إن لم تتحسن، وفقدت الفتاة وظيفتها منذ قرار العملية التجميلية، وانتقلت لبيت والدتها، والآن حياتها دُمرت . وتقول : "لن أتمكن من عيش حياة طبيعية أبدا".

وقامت أوكليف بالتواصل مع كل جراحي التجميل عبر العالم، وقال لها بعضهم : " لماذا تناولت الماء هناك ؟ " وآخر : بحق الحجيم لماذا خضعت لجراحة هناك ؟"، وستخضع أوكليف لجراحة ترميمية أخري قريبا بمعهد التجميل بسيدني.
تاريخ الإضافة: 2016-09-17 تعليق: 0 عدد المشاهدات :257
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
25%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات