تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

رضيعة .. ملكة جمال أطفال العالم


القاهرة : ا ك ف . الترجمة.

ربما يمكن التعبير عن إعجابنا بطفل فنقول عبارات المجاملة، ولكن الأمر مختلف بالنسبة للطفلة ويلو ليفين التي توجت كأجمل طفلة في العالم.

في حين تقوم الطفلة بتعلم خطوتها الأولى، ونطق بعض الكلمات ، قامت أمها بتحويلها إلي ملكة جمال. حيث تم ترشيح الطفلة ويلو ذات الإحدى عشر شهرا للمنافسة في مسابقة الجمال بعد مرور .

وكأي جزء من مسابقات الجمال الأمريكية ، وهي شائعة جدا في بريطانيا ، تم عرض الطفلة ويلو علي المسرح مرتدية مجموعة مختلفة من الأزياء، من ضمنها زي السباحة للحكم علي مظهرها. وقد أمضت هانا نيكولز ، والدة الطفلة ، ساعات طويلة لإعداد ابنتها من أجل الموكب، حيث قامت بتزيين شعرها، وإضافة بعض الخصلات، وانتقاء الملابس الجميلة.

تقول الأم (البالعة من العمر 21 عاما والمقيمة في تشلسفورد باسيكس) لصحيفة "ديلي ميل"  "أخبرنا كثير من الناس أنه ليس من المفترض أن نقحم الطفلة في أشياء ربما لا تريدها، ولكنها لا يمكنها إخباري عن رغبتها في ذلك، فكيف لي أن أعرف؟ ولكنها سعيدة لوجودها هناك، ومشاهدة أطفال آخرين علي خشبة المسرح، بالإضافة إلي الأضواء والكاميرات، ومثل هذه  الأشياء، ولكنها لا تحب تغيير ملابسها طوال الوقت."

لقد تم تتويج الطفلة ويلو كملكة جمال الأطفال الشهر الماضي، وتأمل والدتها بعد فوزها في مثل هذه السن الصغيرة أن تحقق الفتاة إنجازات أفضل عندما تكبر.

وتضيف الأم : "في الموكب الأول للمسابقة، كانت كل المشاركات أكبر منها، ولكنهم أحبوا المسابقة كثيرا، ففكرت أنه من الواضح أن الأطفال يحبون هذه الأمور، وسيساعدهم البدء مبكرا في إزالة الخوف من الوقوف علي المسرح ، انه حقا جو رائع ملئ بالبهجة ".

قامت والدة الطفلة السيدة نيكولز بإنفاق مئات الدولارات للاشتراك بالمسابقة، ولكنها تعترف خلف الكواليس أن هناك منافسة شرسة بين أمهات المتسابقات، تقول : " تقوم الأمهات بإنفاق الكثير من الوقت والمال لإعداد بناتهن من أجل أداء أفضل، ونستمتع جميعا برؤية بناتنا يشاركن في مسابقة الجمال، ولكن لكل منا أمنية أن تفوز ابنته بالتاج في نهاية اليوم."
في بعض الأحيان تستخدم الأمهات سمرة مزيفة للأطفال مناسبة لعمر الثالثة، ولكن نيكولز تقول عن تجربتها لمجلة "التألق الطبيعي " أنها بالكاد استخدمت خصلات شعر لابنتها، وتضيف : "في المراحل الأخيرة من المسابقة استخدمت خصلات شعر ملفوفة أعلى رأسها لتبدو وكأن لديها شعر طويل يصل إلي كتفها".

وقد اتخذت نيكولز قراراها بالتقديم لابنتها في مسابقة جمال الأطفال بعد أن أشاد الكثير من الناس بجمال ابنتها.
وعلي الرغم من عدم حضور والد الطفلة دان ليفين البالع من العمر 26 عاما ويعمل بقطع الأشجار المسابقة لعدم استمتاعه بها ، فقد قالت والدة الطفلة أن تعليقات الحكام علي ملابس ابنتها تؤكد أنها ذات مظهر رائع، ولكن كلاود نايت، من مؤسسة خيرية لرعاية الأطفال قال أن "إستخدم خصلات الشعر المستعار وملابس السباحة أمر مبكر جدا لطفلة لم تبلغ عامها الأول بعد، ولا تمتلك القدرة علي الموافقة، إن تعريض الأطفال لمثل هذه البيئة التنافسية في مثل هذا العمر أمر مثير للقلق، ويؤكد أن مسابقات جمال الأطفال حدث استثماري لجلب المال فقط لا غير".
تاريخ الإضافة: 2016-09-16 تعليق: 0 عدد المشاهدات :215
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
23%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات