برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

إسرائيل تسرق التراث اليمني عيني عينك


القاهرة : الأمير كمال فرج .

أثار خبر استقبال إسرائيل لعدد من اليهود اليمنيين وصلوا ـ كما قيل ـ إلى القدس بـ "عملية سرية" اندهاشي، ليس لأن اليهود يمنيون، ولكن لما ذكر في ثنايا الخبر من أن هؤلاء اليهود اليمنيين كانوا يحملون معهم نسخة نادرة من الإنجيل .

اليهود اليمنيون أستقبلوا بحفاوة من رئيس الززراء الاسرائيلي الذي بدا منبهرا بنسخة الإنجيل القديمة، وظهر في بعض الصور التي نشرت للقاء وهو يقرأ بعض النصوص بالمخطوطة العبرية .

لا يهمنا أن تهرب مجموعة من اليهود اليمنيين إلى إسرائيل ، فهم لا شك مجموعة من الخونة كانوا مندسين داخل الشعب اليمني، وخروجهم تطهير للشعب اليمنى، وتنقيته من عدد من الجواسيس، ولكن الذي يعنينا هو المخطوطة النادرة التي سرقها هؤلاء وقدموها لإسرائيل، وهي في الأساس ملك للشعب اليمنى .

سواء كانت المخطوطة يهودية أو إسلامية أو مسيحية هي لاشك جزء من التراث اليمني ، وتهريبها من الأراضي اليمنية عملية سرقة بكل ما تعنيه الكلمة.

أطالب منظمة اليونسكو بالتحقيق في كيفية حصول هؤلاء اليهود اليمنيون على المخطوطة، وكيف خرجوا بها من اليمن، وعليه يجب أن تطالب إسرائيل بإعادتها إلى السلطة الشرعية اليمنية .

فيما يلي الخبر الذي نشرته الوكالة اليهودية عن استقبال نتانياهو إلى اليمنيين اليهود :

(إلتقى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هذا المساء اليهود الذين قدموا إلى إسرائيل ليلة أمس بعملية سرية. وجلب القادمون الجدد معهم كتاب توراة كتب في اليمن قبل 800 عام وقرأ رئيس الوزراء مع أحد الأطفال الذين قدموا من اليمن في هذا الكتاب المقدس العتيق.

وقال رئيس الوزراء نتنياهو: "أهلا وسهلا بكم في أورشليم، في أرض إسرائيل. يسرني جدا أن أراكم هنا ومعرفتكم قراءة التوراة مؤثرة كثيرا للعواطف. هذا هو الأساس. فكرنا خلال سنوات طويلة كيف يمكن جلبكم إلى إسرائيل، وبعون الله نجحنا في ذلك".

وكان القادمون الجدد يشعرون بانفعال كبير، وشكروا رئيس الوزراء لقيام دولة إسرائيل بإيصالهم إلى إسرائيل.

وتمت أمس عملية جلب 17 يهوديا يمنيا إلى إسرائيل وينتمي القادمون الجدد إلى إحدى أقدم الجاليات اليهودية التي وصلت إلى اليمن في فترة الهيكل اليهودي الأول. وضمن هذه المجموعة يأتي 12 يهوديا من مدينة ريدة، وأحدهم حاخام، وسبعة منهم أطفال.

ويتحدث اليهود اليمنيون اللغة العبرية التي أتقنوها على مر السنين ولهم أقرباء في إسرائيل، وكان في حوزة القادمين الجدد كتاب توراة قديم يبلغ 800 عام.)
تاريخ الإضافة: 2016-03-22 تعليق: 0 عدد المشاهدات :316
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
72%
 إجراء طبيعي
30%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات