تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

آفاز Avaaz تطلق حملة لإسقاط صفقة القرن


نيويورك : مبادرات.

أعلنت منظمة آفاز Avaaz عن حملة لإسقاط "صفقة القرن" التي أعلن عنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أول من أمس ، والتي تعتدى على الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني ، وتكرس الاستيلاء الاسرائيلي على الأراضي الفلسطينية وأهمها القدس الشريف، بل وتكرس إفلات إسرائيل من العقاب عن الجرائم التى ارتكبتها بحق الفلسطينيين على مدى نصف قرن .

وذكرت منظمة آفاز في بيان إن "ترامب يدعي أن كافة دول وشعوب المنطقة يريدون أن يكونوا جزءً من صفقة العار التي أعلن عنها مؤخراً!، للأسف - يبدو أنه نجح في خطته، لأن الردود الرسمية لم تأت حاسمة كما ينبغي. لكننا الآن أمام فرصة للرد على صفقته المشؤومة بصفعة تاريخية لن ينساها أبدا: أضخم عريضة في تاريخ الدول العربية والمنطقة (وربما البشرية)، نؤكد فيها معاً على أن جميع شعوب المنطقة من المحيط إلى الخليج يرفضون بيع القدس، ولن يخونوا القضية الفلسطينية العادلة أبداً!"

وتابعت المنظمة "قد يتمكن ترامب من التهديد لمنعنا من صد هذه المؤامرة، لكننا كشعوب لن نصمت ولن نسمح لهذه الصفقة بأن تمر. وقعوا على "عريضة القرن" أدناه، بنقرة واحدة، وانشروها على أوسع نطاق!  ، ستعمل آفاز على نشرها في كبريات الوسائل الإعلامية في واشنطن والعالم، لنغلق الباب أمام تنمر ترامب، ونرمي صفقته في مزبلة التاريخ"

وحددت المنظمة عنوان ونص العريضة قائلة : "لا لصفقة الذل والعار - وقعوا على عريضة القرن هنا .. إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وحكومات العالم أجمع:

"نحن الموقعون أدناه، سكان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، من المحيط إلى الخليج، نرفض "صفقة القرن" جملةً وتفصيلاً، ونعدك أننا سنعمل من أجل اسقاط هذه الصفقة، ودعم الشعب الفلسطيني حتى يُنهي الاحتلال وينال حريته كاملة على أرض وطنه. فلسطين وحقوق شعبها ليسوا للبيع. القدس ومقدساتها ليسوا للبيع. كذبك لن يجدي نفعاً لأننا لا، ولن نقبل الذل الذي تحاول فرضه علينا! ، ونؤكد هنا مطالبتنا لحكومات منطقتنا والعالم بعدم الرضوخ لتهديدات ترامب، ورفض صفقة العار بالكامل وبشكل حاسم."

وأوضحت المنظمة "للأسف - في حال لم يقف العالم العربي بشكل حاسم ضد هذه الصفقة فإن دول الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة لن تتحرك ضد صفقة ترامب. بل ستنفذ خطة الاحتلال الرامية إلى تهويد القدس وتغيير واقع مقدساتها وتدمير القضية الفلسطينية، لهذا السبب أطلق ترامب العنان للبيت الأبيض لمنع اتخاذ موقف قوي ضد هذه الصفقة التي تهدد ما تبقى لنا من القدس، وتنهب المزيد من الأراضي الفلسطينية المقدسة، وتفرض على دول جوار فلسطين توطين اللاجئين بدل السماح لهم بحق العودة - رامياً بالمنطقة كلها إلى الفوضى من أجل خدمة المصالح الاستعمارية للاحتلال الاسرائيلي".

وأكدت المنظمة أن "خطة ترامب تعتمد على الفهلوة الإعلامية - فحتى مسمى "صفقة القرن" الذي اختاره يسعى لخلق حالة من الحتمية المطلقة - لكننا نستطيع كسر ترامب وتشكيل غطاء شعبي جارف يمنع انجرار المنطقة نحو هذه الصفقة الخطيرة! فقط تخيلوا وجه ترامب عندما يرى في الصحافة الأمريكية أن ملايين العرب والشرفاء من منطقتنا وقعوا على أضخم عريضة في تاريخ المنطقة -"عريضة القرن" - في موقف رافض لسياساته!"

وأكدت المنظمة أن "مجتمعنا لطالما وقف إلى جانب قضايا الشعب الفلسطيني، حيث نجحنا معاً في المساهمة بالاعتراف بفلسطين كدولة عضوة في الأمم المتحدة، كما  ساهمنا في حصار ومقاطعة الشركات الداعمة للاحتلال. لكن هذه المعركة الطويلة مع الاحتلال تتخذ اليوم منحى خطيراً سيهدد مستقبل المنطقة الهش أصلا. وعلينا أن نتوحد جميعاً من أجل إفشال صفقة القرن".

آفاز Avaaz منظمة عالمية أطلقت عام 2007، تناضل من أجل قضايا البيئة وحقوق الإنسان وحرية التعبير والفساد والفقر والصراع. مهمتها بحسب تصريحها هي "ردم الهوة بين العالم الذي نعيشه اليوم و العالم الذي يريده أغلب الناس في كل مكان". تقوم آفاز باطلاق حملاتها ب 17 لغة، وتقول إن عدد أعضائها يتجاوز 40 مليون شخصٍ في جميع دول العالم.

تاريخ الإضافة: 2020-01-31 تعليق: 0 عدد المشاهدات :296
0      1
التعليقات

إستطلاع

هل سينجح العالم في احتواء فيروس كورونا ؟
 نعم
70%
 لا
22%
 لا أعرف
12%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات