تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

93 % من الأثرياء أساءوا استعمال السلطة


القاهرة : الأمير كمال فرج .

وجدت دراسة نفسية أن إحدى السمات الشخصية التي يتقاسمها الكثير من الأثرياء هي المشكلة مع السلطة، سواء كانت هذه السلطة فرد أو مسؤول أو قواعد أو قوانين أو حكومات.

والسُّلْطة هي قدرة شخص معين أو منظمة على فرض أنماط سلوكية لدى شخص ما، وتعتبر السلطة أحد أسس المجتمع البشري وهي مناقضة لمبدأ التعاون.

وذكر تقرير نشرته صحيفة businessinsider أن "دراسة أجريت على 43 شخصًا من أصحاب الثروات الكبيرة من جميع أنحاء العالم قام بها الباحث الألماني راينر زيتلمان وجدت أن هناك مشكلة في السلطة لدى معظم المليونيرات".

وقال زيتلمان "الكثير من الأثرياء واجهوا من مشكلة مع السلطات ، كما هو الحال في المدرسة في وقت مبكر من حياتهم، وهو ما داعي إلى وصفهم بغير المتوافقين مع الناس أو المجتمع أو السلطة السياسية وغيرها""

قابل زيتلمان  أشخاص أثرياء من أصحاب المشاريع والمستثمرين بلغت ثروة كل منهم 11 مليون دولار على الأقل. وأجرى على كل واحد منهم اختبارًا شخصيًا يتكون من 50 سؤالًا استنادًا إلى "لنظرية العامل الخماسي" وهي نظرية تستخدم بشكل شائع في البحث ودراسة الشخصية. منذ أواخر القرن العشرين ، تم استخدام هذه العوامل لقياس وتطوير فهم أفضل للاختلافات الفردية في الشخصية، وقام زيتلمان  بتحليل نتائج النظرية لكتابه "ثروة النخبة The Wealth Elite".

وجد زيتلمان أن المستجوبين كرهوا تلقي الأوامر، مما أثر على حياتهم المهنية، وأن 40 شخصًا من 45 (93 %) شخصًا تمت مقابلتهم كانوا يعملون لحسابهم الخاص لمعظم ـ  إن لم يكن كل ـ  حياتهم المهنية.

بالإضافة إلى مشاكل السلطة ، وجد زيتلمان أيضًا أن الأشخاص الأثرياء للغاية "أقل عصبية وأقل قبولًا ، لكن لديهم درجة أعلى من الضمير، وأكثر انفتاحًا على التجربة الجديدة ، وأكثر انفتاحًا من السكان ككل".

أظهر العديد من المليارديرات البارزين نفس المشكلات مع السلطة وهو ما أظهرها الباحث في دراسته، وذكرت Business Insider سابقًا أن مؤسس شبكة سي إن إن تيد تيرنر طُرد من جامعة براون قبل أن يتخرج بعد أن ترك صديقته تعيش في غرفة النوم معه ، وذلك ضد قواعد المدرسة. وكان ستيف جوبز أيضًا معاديًا لشخصيات السلطة، وكان لديه "رغبة لا تقاوم في السيطرة" ، وفقًا لسيرة والتر إيزاكسون لعام 2011.

وأوضح زيتلمان أنه لم يفاجأ بهذه الملاحظة. وقال "أعتقد أنه من المنطقي". "إذا قمت بالأشياء بالطريقة نفسها ، مثل أي شخص آخر ، فلن تزداد ثراءً فائقًا وستحصل على نصف مليار أو مليارات الدولارات في النهاية. عليك أن تفكر بطريقة مختلفة، وتتصرف بشكل مختلف".

تاريخ الإضافة: 2019-12-07 تعليق: 0 عدد المشاهدات :649
0      0
التعليقات

إستطلاع

هل سينجح العالم في احتواء فيروس كورونا ؟
 نعم
68%
 لا
22%
 لا أعرف
13%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات