تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

شاهد | الشبشب والصندل والقبقاب موضة 2020


القاهرة : ترجمة اكف .

نشأ أندرو ريس في إنجلترا في السبعينيات ، كان يرتدي في طفولته أحذية سوداء مصقولة إلى المدرسة كل يوم. وقال إنه ورفقاؤه لم يكونوا مرتاحين، لكن هذا كان وضع الأحذية في ذلك الوقت.

ريس (51 عامًا) ، يشغل الآن منصب الرئيس التنفيذي لعلامة الأحذية الأمريكية كروكس Crocs ، والتي اشتهرت ببطانتها الخفيفة المصنوعة من كروسليت Croslite ، وهي مادة تشبه المطاط مصممة لإعطاء "أقصى تبطين" لمن يرتديها.

جدل حول القبقاب

سيخبرك المدافعون عن العلامة التجارية أن قباقيبها - المصممة أصلاً كحذاء زورق للعاملين في عرض البحر ، والتي دخلت طريقها إلى الاتجاه السائد في أوائل عام 2000 - هي الحذاء الأكثر راحة الذي ارتدوه على الإطلاق. سيقول النقاد إنها أبشع الأحذية التي رأوها على الإطلاق.

 في كلتا الحالتين ، انتهى عصر الحذاء الأسود غير المريح الذي يتذكره ريس منذ طفولته ، حيث أصبح سوق الأحذية أكثر تركيزا على الراحة.

الشكل والإحساس

قال ريس في محادثة حديثة مع Business Insider: "لقد مررنا بمراحل كثيرة من الابتكار في مجال الأحذية على مدار السنوات العشر إلى العشرين الماضية". "كانت الأحذية تقليدية ، تصنع من الجلد ، وكان التركيز على شكل المنتج بدلا من الإحساس الذي يشعر به، ولكن المستهلك أصبح أكثر اعتادًا على المنتج ذي التوجه الرياضي".

وأضاف أن "الناس الآن يتبنون أساليب ومواد داخل الملابس والأحذية أفضل في جوهرها، وأكثر ملائمة للغرض".

تجربة المؤسس انعكست على توجه شركة كروكس، حيث دفعتها لكي تدرس كيفية دفع النمو المستدام على المدى البعيد إلى ما بعد عودتها الأخيرة عام 2018 بعد سنوات من التعثر، حتى كانت على وشك الإفلاس عام 2009.

تعاونت الشركة رفيعة المستوى مع علامات تجارية مثل Balenciaga و Christopher Kane وعادت مرة أخرى على الخريطة بأحذية جديدة تناسب الشباب، مع التركيز على الراحة.

حذاء رياضي

انتهت أيام ارتداء الأحذية السوداء الرسمية بشكل يومي. أصبح حذاء رياضة ، الذي كان مخصصا في السابق لأرضية الصالة الرياضية ، الأحذية المفضلة ليومنا بأكمله. في فبراير، قالت رئيسة تحرير مجلة فوج Vogue آنا وينتور في مقابلة عبر الإنترنت "الأحذية الرياضية في كل مكان" .

يرى ريس هذا بمثابة تحول دائم حيث تتغير معايير المجتمع وتوقعاته. حيث ينتشر هذا الاتجاه خارج الولايات المتحدة وشوارع بولدر بولاية كولورادو ، حيث توجد مكاتب لشركة كروكس. حتى الأجزاء الأكثر رسمية في أوروبا شهدت إرتداء هذا الحذاء الرياضي.

 الراحة والجمال

قال ستيفانو فيرنياني ، كبير مديري الابتكار العالمي في كروكس في بادوا بإيطاليا ، إن "الراحة أصبحت جزءًا أكبر من الثوب في بلاده، وقال "الناس هنا يولون الأولوية للراحة مع الجمالية ، لكن ليس الجمالية دون راحة".

تجد كروس طرقًا للابتكار حول أساليبها الأساسية وتطرح تصميمات جديدة تركز على الراحة للاستفادة من ذلك.
ريفيفا Reviva ، أكثر أحذية الشركة راحة، تم إطلاقها في فبراير ، وهي صنادل أو شباشب ذات فقاعات مدمجة مصممة لتقوم بتدليك القدم عند المشي. تكلفة هذه التصاميم حوالي 35 إلى 40 دولار.

 وقال فرنياني "إننا نعزز نقاط قوتنا ، ويمكن للعملاء أن يتوقعوا رؤية المزيد من الابتكار حول ريفيفا في المستقبل غير البعيد.

التسويق الصحيح

 

لكن توفير الراحة للأحذية لا يعد شيئًا إذا لم تقم بتسويقه بشكل صحيح ، ووفقًا لما قالته ميشيل بول - نائبة الرئيس الأولى للمنتجين والترويج في كروكس - "لم يقم كروكس دائمًا بهذا العمل الجيد".

وقالت لمجلة Business Insider إن "بعض الشركات تقدم أعمال أفضل من الراحة، وتقوم بتسويق منتجاتا بشك جديد"، وتابعت قائلة: "من الرأس إلى أخمص القدمين ، عليك بحث المستهلكين على تصور الراحة قبل أن يجربوهاـ ةهذا يصبح أكثر صعوبة مع المتسوقات من الإناث ، حيث ترغب النساء في الراحة إلى جانب الأناقة.

قالت بول أن إحدى المتسوقات قالت إنها لن تمشي بـ "حذاء قبيح"، وتضيف : "الصندل يبدو مريحًا ، يجب أن يكون هناك شيء مريح أرتديه يختلف عن الحذاء.

قبقاب جيل الألفية

استجابة لهذا ، تقدم كروس منتج أكثر شيوعًا إلى مجموعاتها الأحدث. حيث طرحت مجموعة LiteRide ، العام الماضي ، هي مثال جيد على ذلك. تحتوي المجموعة الجديدة ، التي تستهدف المستهلكين من جيل الألفية الذين تتراوح أعمارهم بين 21 و 34 عامًا ، بنسخ أكثر سلاسة من القباقيب والصنادل التي تتراوح تكلفتها بين 45 و 60 دولارًا. هذه الأنماط الجديدة ، وخاصة Pacer ، تشبه الأحذية الرياضية أكثر من أي شيء آخر.

تصف بول صندل LiteRide بأنها "القبقاب الأكثر معاصرة" الذي قدمته كروكس على الإطلاق. قالت: "نعم ، هو قبقاب، لكنه في النهاية يشبه حذاء رياضة بدون ظهر".

 

 


تاريخ الإضافة: 2019-06-29 تعليق: 0 عدد المشاهدات :815
4      0
التعليقات

إستطلاع

هل تنجح إجراءات الديمقراطيين في عزل ترامب ؟
 نعم
76%
 لا
20%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات