تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

ساس تستثمر مليار دولار في الذكاء الاصطناعي


دبي : برس ريليز .

تعتزم شركة "ساس"، إحدى الشركات البارزة في مجال تحليلات البيانات، استثمار مليار دولار في مجال الذكاء الاصطناعي على مدار السنوات الثلاث المقبلة، من خلال الابتكار في البرمجيات وإثراء برامج التعليم وتقديم الخدمات التخصصية، وغيرها من المجالات. ويقوم هذا الاستثمار على أسس متينة أرستها "ساس" في مجال الذكاء الاصطناعي تتضمن التحليلات المتقدمة للبيانات وتعلّم الآلات والتعلّم العميق والمعالجة الطبيعية للغات والرؤية الحاسوبية. ومن شأن البرامج التعليمية والخدمات التخصصية تزويد قادة الأعمال وعلماء البيانات بكل ما يحتاجون إليه من تقنيات ومهارات ودعم لإحداث التحوّل الرقمي في مؤسساتهم بالاعتماد على مستقبل الذكاء الاصطناعي.

وأكّد جيم غودنايت، الرئيس التنفيذي لشركة "ساس"، أن جهود شركته مكرّسة لخدمة عملائها وتمكينهم من تحقيق النجاح، قائلاً إن استثمار الشركة الجديد "مثال آخر يُجسّد التزامنا نحو عملائنا"، وأضاف: "تساعد "ساس" الشركات على ردع الاحتيال ذي الآثار المدمرة، ومكافحة الأمراض الفتاكة، وتحسين إدارة المخاطر، وتقديم خدمة مثالية للعملاء وأفراد المجتمع، وغير ذلك الكثير، بفضل قدراتنا المبتكرة في مجال الذكاء الاصطناعي".

وسوف ينصبّ تركيز الاستثمار الذي تبلغ قيمته مليار دولار في مجال الذكاء الاصطناعي على ثلاثة مجالات رئيسة تشمل الابتكار في الأبحاث والتطوير، حيث تواصل "ساس" الاستفادة من نجاح جهودها العالمية في مجال الذكاء الاصطناعي، ومبادرات التعليم التي تلبّي احتياجات العملاء لتحسين مدى فهم الذكاء الاصطناعي والاستفادة منه، والخدمات التخصصية الرامية إلى تحسين العوائد التي يمكن للعملاء تحقيقها من استثمارهم في مشاريع الذكاء الاصطناعي.

الابتكار في الأبحاث والتطوير

تستثمر "ساس" في الابتكار في الأبحاث والتطوير بجميع المجالات الأساسية الواقعة تحت مظلة الذكاء الاصطناعي، مع التركيز على تسهيل استفادة المستخدمين بمختلف مستويات المهارة، كخبراء الأعمال ومهندسي البيانات وعلماء البيانات، من هذا المجال. وتدمج الشركة إمكانات الذكاء الاصطناعي في منصة "ساس" التقنية وحلولها الخاصة بمجموعة من الجوانب التي تشتمل على إدارة البيانات، وذكاء العملاء، والاحتيال والأمن، وإدارة المخاطر، فضلاً عن تطبيقات خاصة بقطاعات بينها الخدمات المالية والحكومة والرعاية الصحية والتصنيع وتجارة التجزئة.

وتُواصل "ساس" تعزيز علاقات الشراكة التي تجمعها مع عدد من الشركات المبتكِرة وكبار مقدمي التقنيات مثل "أكسنتشر" و"سيسكو" و"ديلويت" و"إنتل" و"إنفيديا". ومن شأن هذه الجهود أن تتيح للعملاء أحدث التطورات والممارسات في مجال الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات، كما تضمن أرفع درجات الأداء لتقنيات "ساس" الخاصة بالذكاء الاصطناعي في البيئات السحابية والمادية.

وفي هذا السياق، تعمل شركة "ساي سبورتس" الهولندية الناشئة والمبتكرة في مجال التحليلات الرياضية، على تطبيق رؤية "ساس" الحاسوبية على البيانات الواردة من مباريات كرة القدم، إذ تتيح تقنية "ساس" الخاصة بالذكاء الاصطناعي والتي تعمل على وحدات معالجة الرسومات من "إن فيديا" المجال أمام المدربين ومديري الفرق للاطلاع المتعمق على المباراة. ويصبح بإمكان أندية كرة القدم عبر التقاط بيانات المباريات وبيانات أخرى وتحليلها، تحسين العديد من جوانب اللعبة الأكثر شعبية في العالم، بما فيها استراتيجيات اللعب وشراء اللاعبين وحتى إثراء تجربة الجماهير.

وقال ديف شبميل مدير إدارة أبحاث الذكاء الاصطناعي لدى شركة "آي دي سي" للأبحاث، إن السبب الذي جعل "ساس" تتصدر قائمة الإيرادات للتحليلات المتقدّمة خلال السنوات الخمس الماضية يكمن في كون حلول "ساس" مبنية على أسس تعلم الآلات والمعرفة العميقة بالتحليلات، معتبراً أنها تشكّل جزءاً من جوهر الشركة، وأضاف: "يؤدي الجمع بين المعرفة والتقنية المتقدمة لدى "ساس" وحرصها المستمر على دفع عجلات الابتكار في إطار رؤيتها الحاسوبية والمعالجة الطبيعية للغات والتعلم العميق، إلى زيادة الاعتماد على الذكاء الاصطناعي في العديد من القطاعات، ما من شأنه مساعدة الشركات المهتمة بالذكاء الاصطناعي، سواء في وقت مبكر من دورة حياة الذكاء الاصطناعي والتحليلات أو في فترة لاحقة أكثر نضجاً".

مبادرات التطوير والتعليم

يُنتظر أن تهتمّ مبادرات التعليم والتطوير التي تقدمها "ساس" لعملائها، مثل البرنامج الجديد "مسرعات الذكاء الاصطناعي" من "ساس"، بمساعدة الشركات والأفراد المختصين على الاستعداد للذكاء الاصطناعي عند أي مستوى مطلوب، إذ تقدّم الشركة:
•    مناهج مُصمَّمة لمساعدة الشركات على تحسين مهاراتها في الذكاء الاصطناعي. وستشمل هذه مجال التعلم الإلكتروني مثل "أكاديمية "ساس" لعلوم البيانات"، والتدريب الشخصي على تقنيات الذكاء الاصطناعي، وأفضل الممارسات في هذا المجال، وغيرها.
•    برامج لمنح الشهادات تساعد المختصين في التحليلات وعلماء البيانات على الحصول على اعتمادات قيمة من "ساس" في الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، مثل شهادة اختصاصي معتمد من "ساس" في الذكاء الاصطناعي وتعلّم الآلات. ما يجعل يؤهلهم أكثر للعمل لدة الشركات الباحثة عن أصحاب المواهب والخبرات في الذكاء الاصطناعي.
•    مركز "ساس" للتميز في التحليلات، يضمّ مجموعة من حمَلَة شهادات الدكتوراه والخبراء المتقدمين في مجالات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات والمعالجة الطبيعية للغات والرؤية الحاسوبية والتحسين والمحاكاة ومهارات علوم البيانات. ويلتزم خبراء "ساس" هؤلاء بدعم توظيف الذكاء الاصطناعي لدى العملاء، بدءاً من التطبيقات الراسخة وحتى الابتكارات الفريدة الأولى من نوعها.

وتشكّل الموارد والمواهب بدورها جزءاً من الاستثمار الذي أعلنت عنه "ساس". التي تعتزم دعم خبرتها في الذكاء الاصطناعي بموارد إضافية في الخدمات المهنية، ومراكز التميز، والتعليم، والأبحاث والتطوير.

الاستخدامات التطبيقية للذكاء الاصطناعي والتحليلات

يمثل المقر الرئيس الحديث لشركة "ساس"، وهو برج تبلغ مساحته 420 ألف قدم مربعة ويستضيف مركز التعليم العالمي الجديد، أحدث إضافة إلى مشروع الحرم الذكي الخاص بالشركة. ويستخدم مبنى المقر الرئيس للشركة أحدث الابتكارات في الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات لربط الأداء بنتائج الأعمال. ويشتمل المبنى الجديد آلاف أجهزة الاستشعار في منظومة من إنترنت الأشياء المُضمَّنة في أنظمة التكييف والتدفئة والتهوية، والتي تراقب استخدام المياه والطاقة. وسيقوم فريق إدارة المرافق التابع للشركة بتتبع أداء أجهزة الاستشعار والأنظمة لحظة بلحظة لتعزيز الصيانة التنبؤية التي تقوم على تحديد المشاكل في الأجهزة قبل أن تتفاقم، وتحسين استخدام الطاقة والمياه، وذلك من خلال الشبكات العصبية التي تستخدم نظام المعالجة المتدفقة للأحداث من "ساس"، وسوف يتمّ إتاحة ما يقرب من نصف الطاقة الكهربائية اللازمة لتشغيل المبنى الجديد عن طريق مزرعة مجاورة للخلايا الشمسية تابعة للشركة، في خطوة تؤكد التزامها بالاستدامة.

وتضمّ قائمة العملاء الذين يستخدمون تقنيات "ساس" في الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلات:
•    "كونيكشنز لويالتي" تعمل مع علامات تجارية بارزة في برامج لولاء العملاء تخدم أكثر من 200 مليون شخص في جميع أنحاء العالم. وتعتمد الشركة على محرّك لتخصيص العروض وفق الاحتياجات الشخصية للعملاء مدعوم بقدرات الذكاء الاصطناعي من "ساس" لتحسين مستوى ولائهم للعلامات التجارية التي يتعاملون معها.
•    بنك "دايوا سيكيوريتيز" للاستثمار، أنشأ نظام توصيات مدعوماً بقدرات الذكاء الاصطناعي من "ساس" يستفيد منه ممثلو المبيعات العاملون لديه. ويقوم النظام بتحليل التغييرات التي تطرأ على كل عميل والتنبّؤ بها، مقدماً توصياته بأنسب الرسائل الخاصة بتعريف العملاء بالمنتجات أو المتابعة معهم من أجل تحسين مستوى المشاركة وتقليل الجهود المهدرة.
•    شاحنات فولفو وشاحنات ماك، تستخدمان حلول الذكاء الاصطناعي من "ساس" لتحليل البيانات الواردة من أنظمة إنترنت الأشياء في الحفارات الكبيرة، ثم تقديم أفكار بشأن الصيانة التنبؤية تساعد الأساطيل على الاستمرار في عمليات النقل.

تاريخ الإضافة: 2019-03-22 تعليق: 0 عدد المشاهدات :205
0      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
75%
 إجراء طبيعي
21%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات