تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

38 % من الآباء لا يتحكمون فيما يراه الأطفال على الإنترنت


دبي : طفولة . 

لمساعدة أولياء الأمور في اتخاذ الإجراءات الصحيحة المتعلقة بسلامة أطفالهم على الإنترنت، أخضع معهد AV-TEST عدداً من الحلول المصممة خصيصاً لحماية الأطفال أثناء اتصالهم بالإنترنت، للتقييم، بوصفه جهة مستقلة بارزة في مجال تقييم البرمجيات، ومنح المعهد الحلّ البرمجي Kaspersky Safe Kids من شركة كاسبرسكي لاب ثلاث شهادات اعتماد بهذا الشأن.

ويكافح العديد من الآباء في سبيل حماية أبنائهم من التعرّض للمخاطر والتهديدات الإلكترونية التي ينطوي عليها العالم الافتراضي، في ظلّ طول الأوقات التي يقضيها الأطفال على الإنترنت. وتشمل هذه المخاطر الاطلاع على محتوى غير مناسب، أو الوقوع ضحية للتنمّر عبر الإنترنت، أو مشاركة الآخرين من دون قصد بيانات خاصة. ويستخدم أكثر من نصف الأطفال الذين تتراوح سنّهم بين السادسة والتاسعة الإنترنت كل يوم، في حين يرى 38% من أولياء الأمور في منطقة الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا أنه لا يستطيع التحكّم في ما يراه أطفاله على الإنترنت. ويتحتّم على أولياء الأمور أن يكفلوا الحماية لأطفالهم من تهديدات المتنامية على الإنترنت، لا سيما مع افتقار أنظمة التشغيل إلى أدوات الحماية المناسبة.

ونال الحلّ Kaspersky Safe Kids ثلاث شهادات اعتماد من معهد AV-TEST لاستخدامه في ثلاثة من أنظمة التشغيل المكتبية والمحمولة؛ Windows وiOS وAndroid، وذلك تقديراً لأدائه كأحد أفضل الحلول الإلكترونية المتاحة لحماية الأطفال على الإنترنت. وجاء هذا الدعم بعد اختبارات أجراها المعهد لتقييم 11 أداة من أدوات الرقابة الأبوية لأجهزة الحاسوب المكتبية العاملة بنظامي التشغيل Windows 10 وMacOS، بجانب 11 تطبيقاً مماثلاً مخصصاً للاستخدام على أنظمة التشغيل Android وiOS وFire OS.

وقيّمت الاختبارات الأداء المتعلق بالمرشّحات (الفلاتر) والإعدادات الخاصة بحماية الأطفال عبر الإنترنت في كل من التطبيقات الخاصة بسلامة الأطفال وأدوات السلامة المدمجة في أنظمة التشغيل. وشملت المعايير الحماية من التنمّر الإلكتروني، والتحكّم في الوصول إلى المحتوى الخاص بالبالغين، والتحكّم في نقل البيانات الخاصة، والتحكّم في فترات استخدام الأجهزة الرقمية، والحماية من المصائد المالية الإلكترونية، والحماية من الاستدراج، وحماية الخصوصية.

ويحتاج أولياء الأمور اليوم إلى برمجيات شاملة لمساعدتهم في التصدي للتحديات الكبيرة المتمثلة بحماية أطفالهم عبر الإنترنت من تهديدات مثل المحتوى الضار. وقد وجدت الاختبارات أن الإصدار الخاص بالأجهزة المكتبية من التطبيق Kaspersky Safe Kids أكثر فعالية في حماية الأطفال من الوصول إلى مواقع الويب الخبيثة، نظراً لاشتماله على مرشح متفوّق يحجب المحتوى الخاص بالبالغين في سبع فئات من أصل عشر عند مقارنته بالحلول المنافسة والأدوات الداخلية التي تشتمل عليها أنظمة التشغيل. ويستطيع التطبيق Kaspersky Safe Kids حظر ما يتمّ تجاهله في الغالب من محتوى البالغين، تحقيقاً لأقصى حدّ من راحة البال، نظراً لأن هذا المحتوى لا يقتصر على المواقع الإباحية أو مواقع القمار، ولكنه يمتدّ ليشمل التبادل غير المشروع للبيانات والملفات، والمواقع التي تتضمّن الأسلحة والذخيرة والمحتوى العنيف.

ووجدت الاختبارات كذلك أن التطبيق Kaspersky Safe Kids، بجانب الإصدار المكتبي منه، لا يقتصر عمله على حظر المزيد من روابط المحتوى غير المرغوب فيه، بل يحمي الأطفال أيضاً من تهديدات أمنية أكثر من تلك التي تؤمّن أدوات أنظمة التشغيل الحماية منها، والتي تشمل مراقبة نقل البيانات الخاصة والحماية من المصائد المالية. كما وجد الاختبار أن الإصدار المكتبي من Kaspersky Safe Kids كان الوحيد، بين التطبيقات التي جرى اختبارها واعتمادها، الذي يحمي الأطفال من خطر الاستدراج عبر الإنترنت، وهو أمر بالغ الأهمية لأولياء الأمور، في ظلّ ما أظهرته بعض الدراسات من أن عملية استدراج طفل عبر الإنترنت قد لا تستغرق من مجرم ما أكثر من 45 دقيقة.

وبهذه المناسبة، أعرب تيمور بياتشوڤ، نائب الرئيس لقسم أبحاث مكافحة البرمجيات الخبيثة لدى كاسبرسكي لاب، عن سروره بحصول تطبيق Kaspersky Safe Kids على اعتماد معهد AV-TEST، معتبراً أن هذا الدعم "يعزّز التزامنا بحماية الأطفال من العديد من التهديدات والمواقف السيئة التي قد يتعرضون لها عند اتصالهم بالإنترنت"، وقال: "لهذه التقييمات المستقلة أهمية بالغة في إبراز الحلول والمنتجات الأمنية التي يمكن للمستهلكين الاعتماد عليها والاطمئنان إلى استخدامها".

تاريخ الإضافة: 2019-02-03 تعليق: 0 عدد المشاهدات :113
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
23%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات