تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

جراند إكسلسيور فندق أرستقراطي لا يتخلى عن الشعبية


دبي : الأمير كمال فرج .

يقع فندق جراند إكسلسيور ديرة Grand Excelsior Hotel Deira في منطقة ديرة الحيوية في دبي، والتي تعتبر المركز التجاري القديم للمدينة، وهي منطقة تضم وسط المدينة المنطقة الإستراتيجية التي تجذب الزوار والسياح وتعتبرها الفنادق ميزة نوعية في حملات التسويق.

يقع الفندق ذو الأربعة نجوم في شارع المطينة القريب من وسط المدينة بمعالمه الشهيرة سوق الذهب ، ومحلات التسوق الشعبية ، وأشهرها سوق نايف الشعبي الشهير، وهو أيضا قريب من 3 محطات مترو محورية هي "صلاح الدين"، و"أبوبكر الصديق"، و"الإتحاد" في قلب دبي.

يتميز الفندق أيضا بسهولة المواصلات منه وإليه ، فعن طريق أحد الشوارع فيه يمكن أن تصل مشيا إلى محطة مترو صلاح الدين ، وفي نهاية الشارع يمينا يمكنك المشي قليلا يسارا للوصول إلى محطة مترو وباص مركزية ومهمة وهي محطة "الإتحاد". كما أن الفندق يقع على خط الباصات التي تعمل من 6 صباحا وحتى الثانية عشر مساء.

 

شارع المطينة

 

يتميز الفندق بموقعه المتميز على شارع المطينة العام ، وحجمه الكبير، وتصميمه الكلاسيكي المميز الذي يشبه قصر يملكه شخص عظيم ، ولكن رغم ذلك لم يتخلي عن الشعبية .

يتميز شارع الفندق بوجود حديقة كبيرة تفصل بين الاتجاهين وتتخلل الشارع من أوله إلى آخره ، وهي حديقة يمكن للنزيل التريض فيها ساعات الصباح ، ويستغل الكثير من المقيمين خاصة من الجنسية الباكستانية هذه الحديقة الكبيرة في التجمع وممارسة الألعاب ، كما يستغله بعض المقيمات خاصة من الجنسية الفلبينية في أداء الرياضة ، في أحد اليام وجدت عدة مئات من الباكستانيين يتجمعون، وعندما سألت عما يفعلون قيل لي أنهم يمارسون لعبة شعبية جماعية.

 

مطاعم دربار 

 

تتميز منطقة فندق جراند إكسلسيور ديرة بوجود كافة الخدمات، وأهمها المطاعم الغالية منها والرخيصة، ففي الشارع مطاعم عراقية وإيرانية وباكستانية ، وعدد من المطاعم الشعبية ، تتصدرها المطاعم الباكستانية المعروفة بالبساطة والتنوع وتعدد الخيارات والأهم بالنسبة للكثيرين رخص السعر، ففي الشارع بجانب الفندق مطاعم باكستانية تهيمن على سوق المطاعم في ديرة، وأيضا هناك مطاعم في الاتجاه الآخر، وكلمة "دربار" قاسم مشترك في معظم أسماء المطاعم الباكستانية . لماذا لست أدرى ؟.

في مطاعم "دربار" يمكنك تناول حمص و"البلاتة" وهي تشبه الفطير ولكنه رقيق، وتتناول على الإفطار الشاي بالحليب الذي يشبه الشاي العدني، بسعر إجمالي لا يتعدى الـ 6 دراهم ، وفي الغداء يمكنك تناول لحم برياني أو دجاج برياني أو كباب في حدود 15 أو 20 درهم .

العمال في المطاعم الباكستانية كرماء، خاصة إذا وجدوا زبونا غير باكستاني، لذلك يضيفون للطلب نوعا من الحلوى الساخنة تشبه البسبوسة المصرية ، وذلك دون مقابل، حدث معي هذا أكثر من مرة .

وعند المغادرة لا تنسي أن تطلب من العامل أن يلف لك 2 بلاته لتأخدهما معك في الفندق ، فإذا قرصك الجوع في نهاية الليل سيكون تناول البلاته وكوب من الشاي خيار جيد.

 

شبرا للتخفيضات

 

تتميز منطقة الفندق أيضا بتواجد عدد كبير من من المحلات والأسواق والسوبر ماركت، فأمام الفندق في الشارع المقابل يوجد سوبر ماركت شهير اسمه "اللولو" يحتوى على كل شيء من الإبرة للصاروخ كما يقولون، ويمكن للزائر وعائلته شراء ما يريدونه من الملابس إلى الأجهزة إلى الدراجات والموبايلات وغيرها .

وفي الشارع العديد من المحلات التي يمكن التسوق بها، وفي نهاية الشارع من اليمين محل اسمه "شبرا" على اسم حي شبرا المصري الشهير، يقدم بضائع مخفضة ، وبجواره سلسلة من المحلات التي تقدم تخفيضات مغرية . كما أن بإمكان النزيل الذهاب إلى سوق نايف القريب والذي يعتبر منطقة التسوق الشعبية في دبي ، وذلك ممكن بالمشي لم يحبون المشي أو باستخدام سيارة أجرة.

 

تحقيق فندقي

 

عندما تصل الفندق ستقابل باستقبال مميز ، حيث يجيد موظفو الاستقبال التعامل مع النزيل ، سيسألك الموظف عن كل شيء قبل تسكينك وكأنك تخضع لتحقيق، هل تدخن أم لا؟ ، لأن هناك غرف كما يبدو يمكن التدخين بها ، وغرف أخرى لا ، سيسألك حتى عن الشطاف في دورة المياة .. هل تريد شطاف المسلمين أم الأجانب ؟ ، وبعد الاستفسار تدرك أن هناك غرف دورات المياه بها مزودة بشطاف يفضله المسلمون للحفاظ على الطهارة ، والبعض الآخر به يخلو من الشطاف .

إذا وصلت الفندق مبكرا .. لا مشكلة ، سيتم تسكينك فورا ، بعض الفنادق تشترط أن يكون التسكين الساعة الثانية بعد الظهر ، أما أنا فوصلت الساعة السادسة صباحا، فحصلت على غرفتي في دقائق دون أي مشكلة .

 

بزنس سنتر

 

لرجال الأعمال والصحفيين والراغبين في متابعة أعمالهم بواسطة كمبيوتر مكتبي ، يوجد في الطابق الثالث بالفندق مركز للأعمال business Center ، ورغم أنه يفتح من 8 صباحا إلى 11 مساءا ،  لو طلبت من الاستقبال فتحه سيفتحونه لك في أي وقت تشاء ، بالنسبة لي كان مركز الأعمال جيدا ، لأنه كان في نفس الدور الذي تقع فيه غرفتي، ولأن هذا المركز مهم جدا بالنسبة لي في عملي، فإنني كنت أخرج من غرفتي واقضي ما اشاء من وقت في المركز ، ثم أغادر.

وكان العاملون متعاونون جدا معي ، فكانوا يفتحونه لي بمجرد الطلب ، وإذا انتهى دوام الموظفين ، يتركونني فيه، ويطلبون مني بأدب جم إغلاقه بعد الانتهاء .

في المركز موظف مصري مهذب اسمه "محمود" لا أتذكر المسمى الوظيفي له بالتحديد، ولكنه لا يتوانى عن خدمتك، في حال احتجت إلى طباعة ورق أو عمل سكانر لأي مستندات  ـ بالمناسبة جهاز الإسكانر الخاص بالمركز عالي الجودة ـ ، أيضا إذا استفسرت منه عن أي مكان في دبي سيرشدك بإخلاص، ويشرح لك كيف تصل إليه بالتفصيل .

 

موقع أجودا

 

في كل الأحوال حجز أي فندق عبر الإنترنت يمنح الشخص سعرا أفضل ، وهذا الكلام عن تجربة شخصية أولا ، وهذا أيضا رأى موظفي الإستقبال في أكثر من 5 فنادق في دبي استفسرت منهم حول هذه النقطة .

وللحجز عبر الإنترنت يمكنك استخدام موقع أجودا agoda أو موقع بوكينج booking ، وأيضا موقع تريفاجو trivago، ومن واقع التجربة أسعار الموقعين الأولين أفضل من الأخير ، وإن كنت أفضل الأول، لأن موقع تريفاجو الأسعار فيه بالدولار الأمريكي وأغلى نوعا ما ربما بسبب العملة .

عن نفسي حجزت الغرفة في فندق جراند إكسلسيور عن طريق أجودا بسعر منافس وهو 130 درهما في الليلة عدا الضرائب ، بعد ذلك لاحظت أن السعر يراوح بين 300 و 350 درهم ، وارتفع السعر في ليلة رأس السنة إلى 530 للغرفة المفردة بعد الخصم .

 

مشروبات مشروبات

 

الغرف في جراند إكسلسيور ديرة أنيقة ومرتبة تقترب من مستوى الخمسة نجوم، وغرفة السوبريور كينغ ـ هذا كان مسماها ـ التي نزلت بها كانت تحتوي على كل مستلزمات الراحة مثل التلفزيون الكبير والثلاجة وركن المعيشة وغيرها..

ومن الأشياء التي أركز عليها في أي فندق الجزء الخاص بالمشروبات، وفي الفندق ستجد زاوية مرتبة تحتوي على سخان مياة أنيق وعدد من باكتات الشاي بأنواعه العادي والأخضر،  والقهوة والحليب، وزجاجات المياة .

خدمة الغرف ممتازة ، والنظافة جيدة ، وجميع العامين يتفانون لتلبية طلباتك ، سواء كان العامل في موقعه أو في غيره، بدءا من الاستقبال ومرورا بخدمة الغرف وموظفي الجيم والمسبح . طلبت من أحد العمال في الرسيبشن مشتركا ثلاثيا لشحن الموبايل ، فأخرجه من جيبه وقدمه لي بابتسامة.

 

النزيل الوحيد

 

هناك ميزة غريبة لاحظتها في هذا الفندق وهو الهدوء الشديد ، والذي يصل إلى شعورك بأنك وحدك في الفندق ، ربما لأن درجة الإشغال في التوقيت الذي نزلت فيه كانت عادية، وربما لأن كبر حجم الفندق واتساع ممراته وتعدد مرافقه تمنح النزيل الهدوء والاستجمام دونما شعور بأي زحام أو ضجيج ، وهو ما يجعله خيارا مثاليا للعائلات .

ورغم ذلك هناك سلبية واحدة ، وهي صوت الملهى الليلي الذي كان يصل إلى غرفتي في ساعات متأخرة من الليل، رغم أني في الدور الثالث ، لذلك يجب عزل الملهى الليلي بأدوات عازلة تلافيا لإزعاج النزلاء.

 

ساعة رياضة

 

يتميز جراند إكسلسيور ديرة بصالة جيم متكاملة تحتوي على كل الأدوات الرياضية ، والأجهزة فيه حديثة، تساعد النزيل على ممارسة الرياضة، ساعة على السير المتحرك بسرعة 5 كيلو في الساعة ستمكنك من المشي أكثر من 4 كيلو ، وهي مسافة كافية لتجديد النشاط والحيوية ، والشعور الفوري بالرشاقة، كما أن المسبح أيضا شامل ومتكامل ومزود بكافة الأدوات والخدمات .

 

تقييم الفندق 7.4

معرفة تجارب النزلاء السابقين يساعد المرء على معرفة الواقع الحقيقي للفندق ، من حيث السلبيات والإيجابيات ، دون أي مجاملات، ومواقع الحجز عبر الإنترنت توضح تقييمات النزلاء لكل فندق .

وعن طريق هذه التقييمات يمكنك أن تقرأ إنطباعات النزلاء من كافة الجنسيات ، عن الموقع والنافة، وتعامل موظفي الإستقبال ، ونوعية الطعام ، ومستوى خدمة الغرف ، بل وأسماء الموظفين المجتهدين ، وغيرها ..، وتقييم فندق جراند إكسلسيور ديرة وفقا لموقع أجودا 7.4  وهو معدل مرتفع يساوي تقدير "جيد جدا" .










تاريخ الإضافة: 2018-12-30 تعليق: 0 عدد المشاهدات :1009
2      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
75%
 إجراء طبيعي
22%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات