تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

إيميلين المرأة التي إنتزعت للبريطانيات حق التصويت


القاهرة : بورتريه .

تم كشف النقاب عن تمثال لإيملاين بانكهورست ، بعنوان "إيميلين" ، في ساحة سانت بيتر ، مانشستر ، شمال إنجلترا تكريما لذكرى أول امرأة تدلي بصوتها في المملكة المتحدة.

ويصادف الاحتفال الذكرى المئوية لإيميلين بانكهورست ، التي كانت زعيمة لحركة الانتخاب البريطاني ، ولعبت دوراً أساسياً في الحملة الرامية إلى إقرار حق المرأة في التصويت في المملكة المتحدة.

حق التصويت

 

ايميلين بانكهرست جولدن (15 يوليو 1858 - 14 يونيو 1928) ناشطة سياسية بريطانية وقائدة الحركة البريطانية سوفرجت التي ساعدت المرأة في الحصول على حق التصويت.

عام 1999 اختارتها مجلة تايم ضمن أهم 100 شخصية في القرن العشرين، مؤكدة أنها تعد مثلاً أعلى للمرأة في الوقت الحالي؛ فقد قادت المجتمع نحو مسار جديد لا يمكن العدول عنه.

تعرضت لنقد شديد بسبب خططها المتشددة، كما تباين المؤرخون حول مدى فاعلية هذه الخطط، ومع ذلك يعد عملها عنصرًا حاسمًا في إعطاء المرأة حق التصويت في بريطانيا.

ولدت في شولتون أون مدلوك مانشستر، لأبوين مولعين بالعمل السياسي. وعلى الرغم من تشجيع والديها لها كي تصبح زوجة وأم، فإن هذا لم يمنعها عن ارتياد مدرسة الأساتذة في باريس (ايكول نورمال دي نويي)، وتعرفت بانكهرست إلى حركة اقتراع المرأة وهي في الرابعة عشر من عمرها.

وفي 18 ديسمبر 1879 تزوجت من ريتشارد بانكهرست، المحامي وأستاذها لمدة 24 عامًا الذي يعرف عنه دعمه لحق المرأة في الاقتراع، وانجبت منه خمسة أطفال خلال عشر سنوات.

دعم الزوج

 

كان لزوجها دور في دعم نشاطات زوجته خارج المنزل، فقد ساعدها على تأسيس الجامعة الفرنسية للمرأة ، التي تولت الدفاع عن حق المرأة المتزوجة وغير المتزوجة في الاقتراع.

وعندما حدث انقسام في المنظمة، حاولت بانكهرس الإنضمام إلى حزب العمل المستقل اليساري، والتوجه بمساعدة صديقها اليساري كير هاردي لكن الفرع المحلي رفض عضويتها في البداية نظرًا لكونها امرأة. وحين كانت تعمل ضمن مجلس الأوصياء المسئول عن قانون الفقراء، صدمتها الأوضاع القاسية التي رأتها في الإصلاحيات في مانشستر.

تجربة السجن

 

عام 1903، أي بعد خمس سنوات من وفاة زوجها، أسست بانكهرست الاتحاد السياسي والاجتماعي للمرأة WSPU، وهي منظمة للنساء فقط للمطالبة بحق الاقتراع، وهي مكرسة "للأفعال، لا الأقوال"وتعرف باستقلالها عن الأحزاب السياسية ومعارضتها لها أغلب الوقت، وتعرضت بانكهرست وبناتها وناشطات أخريات في WSPIU للسجن عدة مرات، وهناك قمن بتنظيم إضرابات عن الطعام في سبيل تأمين ظروف أفضل.

وبعد تولي كريستبال، أبنة بانكهرست الكبرى، رئاسة الاتحاد، زادت العداوة بين الاتحاد والحكومة. نتيجة لذلك قام الاتحاد بتبني سياسة التخريب المتعمّد، مما جعل المنظمات الأكثر اعتدالاً تندد بأسرة بانكهرست.

حزب نسائي

 

قامت بانكهرست بتحويل الاتحاد WSPU إلى حزب نسائي مكرّث خصيصًا لتعزيز مساواة المرأة في الحياه العامة. وفي سنواتها الأخيرة، وجهت اهتمامها إلى الخطر الذي تشكله البلشفية والتحقت بحزب المحافظين، واختيرت لتكون مرشحة الحزب عن منطقة ستيبني في عام 1927.

وتوفيت بانكهرست في 14 يونيو عام 1928 بعدما قام قانون تمثيل الشعب (1928) الصادر عن حكومة المحافظين بمد حق التصويت ليشمل كل النساء الذين يتجاوز عمرهم 21، وذلك في 2 يوليو 1928.

وتم إحياء ذكرى بانكهرست  بعد وفاتها بعامين من خلال تمثال في حديقة فكتوريا تاور جاردنز (Victoria Tower Gardens) في لندن.

تاريخ الإضافة: 2018-12-17 تعليق: 0 عدد المشاهدات :509
2      0
التعليقات

إستطلاع

هل تنجح إجراءات الديمقراطيين في عزل ترامب ؟
 نعم
76%
 لا
20%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات