تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

أوعية التفتيش بالمطارات أسوأ من المراحيض


القاهرة : صحة .

كشفت دراسة أن أعلى نسبة من الفيروسات تتواجد في أوعية الأمتعة البلاستيكية في أمن المطارات ، حيث يحتوي الكثير منها على الأقل على مرض تنفسي واحد مثل نزلات البرد أو الأنفلونزا.

وذكر تقرير نشره موقع دويتشه فيلله أن "الدراسة التي أعدها فريق من الخبراء بجامعة "نوتنغهام" البريطانية والمعهد الوطني الفنلندي للصحة والرعاية، وجدت أن هذه الأوعية، التي غالبا ما تحوي الأحذية والأحزمة التي تُلامس باستمرار ولكن نادرا ما تُغسل وكذلك مخلفات الجيوب مثل المناديل الورقية المستعملة، تحوي جراثيم أكثر من تلك الموجودة في مناطق المراحيض".

الباحثون أكدوا أن هذه الأوعية قد تكون سيئة بشكل خاص لنقل الأمراض، لأن مئات الأشخاص يستخدمونها يوميا ولأنها غير مسامية مما يساعد على بقاء الفيروسات فيها لفترة أطول، ولأنها عادة ما تمسك براحة الكف وبقبضة قوية. وأضاف الباحثون أن "هذه الاحتياطات البسيطة يمكن أن تساعد في منع انتشار الأوبئة وأنها تكون في غاية الأهمية في المناطق المزدحمة مثل المطارات التي بها أعداد غفيرة من البشر المسافرين في كل اتجاه من بقاع الأرض". ووجدت الدراسة أن أكثر الفيروسات شيوعا في هذه الأوعية هي الفيروس الأنفي المسبب الرئيسي للزكام ونزلات البرد، ولكن عينات الاختبار التقطت أيضا فيروس الأنفلونزا أي.

الاختبارات كشفت أيضا وجود فيروسات في واحد من كل ثلاث مكاتب لجوازات السفر وكذلك في ملاعب الأطفال وفي الطائرات أيضا. فضلا عن هذا فقد وجدت الدراسة أن نصف أزرار أجهزة الصراف الآلي في المطار تحتوي على فيروسات تسبب أمراض الجهاز التنفسي. في حين لم يتم العثور على فيروسات على مقابض مياه تنظيف المراحيض أو المقاعد أو الأبواب، ربما بسبب تنظيفها بشكل متكرر. ورغم أن الاختبارات لا يمكن أن تثبت أن الفيروسات كانت حية ويمكن أن تسبب المرض، فقد أثبتت الأبحاث التجريبية السابقة أن العديد من الميكروبات تعيش على مواد سطحية مختلفة تصل إلى عدة أيام.

وكانت دراسة أخرى قد أشارت إلى ان الأشخاص الذين يجلسون بجانب شخص مريض أكثر عرضة للإصابة بالمرض. لذا ينصح الباحثون بالجلوس بجانب النافذة والبقاء هكذا طوال مدة الرحلة. كما جاءت المقاعد التي في المنتصف في المرتبة الثانية، في حين أن مقاعد الممرات كانت الأكثر خطورة لنشر والتقاط الجراثيم.

وقال أستاذ الوقاية الصحية بكلية طب جامعة "نوتنغهام"، جوناثان فان تام أن "هذه الدراسة تدعم قضية تحسين الوعي العام بكيفية انتشار العدوى الفيروسية. ويمكن أن تساعد الناس في تقليل العدوى بغسل اليدين بالمطهرات وتغطية الفم عند السعال بأي وسيلة في جميع الأوقات وخاصة في الأماكن العامة.

تاريخ الإضافة: 2018-09-15 تعليق: 0 عدد المشاهدات :137
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
24%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات