تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

كيب تاون تذوق العطش وتودع مياه الصنابير


كيب تاون : رويترز.

بدأت كيب تاون المركز السياحي الرئيسي لجنوب أفريقيا عام العطش ، والذي تمثل جفاف شديد أوقف تدفق المياه من الصنابير في المدينة، فتسبب ذلك في كارثة وطنية. 

يوم الصفر

كان المسؤولون في المدينة التي يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة يتوقعون أن يكون 9 يوليو يوم الصفر بسبب انخفاض استخدام المياه، وبعد أن ضخت جمعية مزارعي جروينلاند أيضا 10 مليارات لتر من المياه من خزاناتها الخاصة إلى سد ستينبراس للتخزين.

وأعلنت جنوب أفريقيا كارثة وطنية بسبب الجفاف الذي ضرب المناطق الجنوبية والغربية بما في ذلك كيب تاون مما يعنى أن الحكومة قد تنفق المزيد من الأموال والموارد للتعامل مع الأزمة.

وتريد كيب تاون، التي تجتذب نحو مليوني زائر سنويا، أن تصبح أكثر قدرة على الصمود فيما يشعر الناس بآثار تغير المناخ، كما يحدث في المناطق الجافة الأخرى مثل ملبورن وكاليفورنيا.

مرحلة صعبة

قال تيم هاريس الرئيس التنفيذي لشركة ويسجرو، وهي وكالة تجارية وسياحية إقليمية، ”نعلم أنه في الوقت الذي نمر فيه بمرحلة صعبة، فإننا نبني اقتصادا صديقا للبيئة من الطراز العالمي سيكون منارة للأمل بالنسبة لكثير من الأماكن“.

وقال مسؤولون في وقت سابق إن الجفاف الشديد يضر بعدد الزائرين وببؤرة اقتصادية مزدهرة نادرة من نوعها.

أكثر المواسم جفافا

وفقا لخدمة الطقس في جنوب أفريقيا، فإن اثنين من أكثر المواسم جفافا التي سجلت على الإطلاق في المدينة منذ بدء تسجيل الملاحظات في عام 1921، حدثا في السنوات الثلاث الماضية: في عام 2015 عندما بلغ منسوب مياه الأمطار 549 مليمترا والعام الماضي، وهو العام الأكثر جفافا في السجل، عندما بلغ منسوب مياه الأمطار السنوي 499 مليمترا.

غير أن سكان كيب تاون، الذين يعيشون تحت قيود شديدة على المياه والإجراءات العقابية، خفضوا الاستهلاك الجماعي بأكثر من النصف في السنوات الثلاث الماضية، فيما تستهدف المدينة معدل استهلاك يومي لا يزيد عن 450 مليون لتر.


قيود على السكان

في الوقت الحالي، تلزم القيود السكان باستخدام ما لا يزيد عن 50 لترا للشخص الواحد في اليوم، فيما يتطلع مسؤولو المدينة إلى الصمود خلال أشهر الصيف الحارة وحتى الشتاء، عندما تهطل الأمطار عادة على كيب تاون.

وقال إيان نيلسون نائب رئيس بلدية المدينة ”يجب علينا جميعا أن نبذل كل ما في وسعنا للوصول إلى الهدف الذي حددته الإدارة الوطنية لتقليل استخدامنا في مناطق الحضر بنسبة 45 في المائة“.

ويُجبر المئات من سكان كيب تاون بالفعل على الانتظار طوابير طوال الليل لتخزين المياه في ثاني أكبر مركز اقتصادي وجذب سياحي في جنوب أفريقيا.

لكن من المقرر إنشاء عدة محطات لتحلية المياه إلى جانب احتياطيات المياه الجوفية وهو الأمر الذي من شأنه أن يساعد على زيادة مصادر المياه بشكل جيد في المستقبل.


تاريخ الإضافة: 2018-02-22 تعليق: 0 عدد المشاهدات :259
2      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
75%
 إجراء طبيعي
26%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات