تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

اللقطات المحرجة للمشاهير تجارة تدر الملايين


القاهرة : منوعات.
يلتقط بعض المصورين أحيانا مشاهير في مجال الفن والرياضة والسياسة وهم في مواقف محرجة، فيبدو أحد المشاهير في إحدى الصور وهو يسعل مخرجا لسانه وكأنه مختل، وتبدو نجمة مشهورة وهي تضع إصبعها في أنفها، وقد تكشف صورة مغنية وهي تركب السيارة، وقد بدت أماكن خاصة حساسة جدا من جسدها.
ومن أبرز الشخصيات التي أحرجتها الكاميرا المرشح الرئاسي السابق جون ماكين الذي التقط له أحد المصورين عام 2010 لقطة تجمعه بالرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما ، وبدا فيها وهو يخرج لسانه في موقف بائس.

وفي عام 2015 التقط أحد المصورين صورة للاعب كرة القدم ديفيد بيكهام ، وزوجته فكتوريا بدا فيها ديفيد وهو يسحب زوجته متجهما، خارج ملهى ليلي ، وأظهرت الصورة بنطلون فيكتوريا وهو مبلل ، وهو ما دفع بعض الصحفيين إلى الزعم أن فيكتوريا كانت ثملة ، وتبولت على نفسها، ولكن البعض دافع عن عارضة الأزياء الشهيرة ، مدعيا أن مشروبا سقط عليها فابتل هذا الجزء من جسدها.
مطربة البوب الأمريكية بريتني سبيرز عانت من هذه المشكلة عندما ظهرت لها عدة صور منذ سنوات وهي تركب سيارة مع عارضة الأزياء باريس هيلتون ، وقد كشفت الصور المتتابعة أن بريتني لا ترتدي ملابس داخلية .
ومن الشخصيات التي وقعت في نفس الفخ لاعبة كرة المضرب إستونيا أنيت كونتافيت خلال مباراتها في كرة المضرب ضد غاربين موغوروزا الإسبانية في بطولة رولان غاروس الفرنسية المفتوحة 2017 ، حيث بدت كونتافيت هي الأخرى في إحدى الصور وهي تفتح فمها بطريقة غريب وتخرج لسانها .
وقد تأتى الصورة المحرجة بطريقة عفوية ، بالصدفة ، وقد تأتى نتيجة ليقظة المصور ومهارته وحرصه على الصورة الغريبة، وقد يكون مخطط لها، عن طريق مصوري الباباراتزي الذين يسعون لالتقاط الصور الفاضحة للمشاهير. 
ويعتمد مصورو الباباراتزي "مصورو المشاهير" على اللقطات المثيرة التي يلتقطونها في جذب القراء وتحقيق المبيعات ، بل والحصول على أموال ضخمة ، حيث يعتبر فوز المصور بلقطة خاصة أو محرجة لنجم أو نجمة صيدا ثمينا يجلب له المال .
لذلك يطارد مصورو الباباراتزي النجوم والنجمات حتى منازلهم والمنتجعات التي يقضون فيها العطلات وعلى الشواطيء ، للفوز بصورة تكون سبقا صحفيا من ناحية ، وتجلب لهم المال من ناحية أخرى .
وأرجع أحد المصورين المحترفين ظاهرة الصورة المحرجة للشخصيات المشهورة إلى تطور كاميرات التصوير في السنوات الأخيرة، حتى أصبح بإمكان الكاميرا الحديثة التقاط الصور المتتابعة في الثانية الواحدة، وقدمت شركة CASIO مؤخرا كاميرا تلتقط 60 صورة في الثانية الواحدة"، وهو ما يساعد أحيانا على التقاط  الشخص في مواقف غريبة ومحرجة.

 




تاريخ الإضافة: 2017-06-04 تعليق: 0 عدد المشاهدات :731
1      0
التعليقات

إستطلاع

هل تنجح إجراءات الديمقراطيين في عزل ترامب ؟
 نعم
75%
 لا
20%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات