تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

مصطفي الأمير يكتب : الإلياذة الإغريقية والملهاة العربية


اليونان هي أقرب دول أوروبا جغرافياً إلي مصر وبلاد المشرق العربي، وهناك تاريخ مشترك من العلاقات والتعاون مع مصر بكل المجالات الحضارية، كما حدثت زيارات متبادلة للرئيسين المصري واليوناني للتنسيق والتباحث حول حقول الغاز البحرية شرق المتوسط والمتنازع عليها مع دولة الاحتلال اسرائيل .

اللافت للنظر هو عدم مشاركة اليونان في حروب عدائية ضد مصر والعرب في العصر الحديث وخلال الحملات الصليبية التسعة علي الشرق ، رغم أنها الوريث الشرعي لمملكة بيزنطة التي اكتسحها الأتراك بما فيها عاصمتهم القسنطينة "أسطنبول حالياً" ، وهو ما يفسر العداء التاريخي بينهما خصوصاً بعد قضية شمال جزيرة قبرص التي احتلتها تركيا في عام 1974.

رغم أن تركيا واليونان أعضاء فعلياً في حلف الناتو  العسكري ولديهم قواعد عسكرية للحلف في كلا البلدين
إلا أن اليونان وقبرص يعارضان بشدة فتح الباب المغلق لعضوية تركيا في الاتحاد الاوروبي  تتكون اليونان من آلاف الجزر الجبلية والخلجان بمختلف أحجامها وأهميتها الاستراتيجية في البحر المتوسط  أشهر هذه الجزر كريت ورودس وسان توريني. كما أن اليونان ليست دولة استعمارية احتلت دولاً اخري كما فعلت غالبية دول أوروبا .

تشتهر اليونان بزراعة زيتون الكلاماتا وعصر الزيت منه مع جبنة الفيتا Feta وشراب الأوزو "ينسون" بعد خلطه بالماء ، كذلك طبق mosakaa "المسقعة" بعد تمصيره والبسترامي pastrami البسطرمة  ، وساندوتشات الخيروس الأقرب الي الشاورما العربية والدونر كباب التركي.

كما تعرف اليونان برقصة الزوربا Zorba الشهيرة ذات الايقاع المتدرج والمتسارع ، وأشهر فنانيها المغني الراحل ديميس روسيس صاحب الصوت الدافئ ، وكانت هناك جالية مصرية كبيرة في اليونان تركزت في أثينا وسالونيك وميناء بيرييه  تعمل في الصيد والمطاعم والتجارة وتوزيع الجرائد لكن اعدادها تراجعت بعد  الأزمة الاقتصادية
ويحمل جنسية اليونان توفيق عبد الحي العائد لمصر بعد  هروبه لثلاثين عاماً في قضية الفراخ الفاسدة ، كذلك هناك استثمارات يونانية في مصر منها مصانع كريازي وفلورا وبنك بيريوس اليوناني، كما صدرت صحف مصرية بتراخيص يونانية لتفادي  الرقابة عليها  في مصر.
 
وفي فترة السبعينيات  أنتجت مسلسلات مصرية تم تصويرها في استوديوهات اليونان  ، كما كانت في مصر جالية يونانية كثيرة العدد تعمل في مجالات التجارة والبقالة والمطاعم، وكانت الأندية اليونانية في الاسكندرية وبورسعيد لعملهم في ملاحة قناة السويس، كما يوجد حالياً المستشفي اليوناني في القاهرة، لكنهم عادوا لبلادهم بعد ثورة ١٩٥٢ بعدما تحسنت أحوالهم هناك .
 
يعرف عن اليونانيين حبهم للسفر والهجرة غرباً الي أوروبا وأمريكا ومن أشهرهم الممثل أنتوني كوين "عمر المختار والرسالة" كذلك المخبر كوجاك ستافراس، ومن أشهر أندية اليونان أوليمبياكوس وباناثينايكوس ونادي باوك سالونيك الذي لعب له لاعبين مصريين منهم عظيمة وحسام حسن ومجدي طلبة وشيكا بالا وغيرهم

وتشتهر اليونان بسياحة الشواطئ وصناعة السفن وأساطيل الصيد والنقل البحري، وأشهر معالمها معبد الاكروبوليس وجبل أوليمبيا الذي نسبت اليه الرياضة الاوليمبية الحديثة بعد إحياءها .

وقامت اليونان بتنظيم دورة اثينا ٣٠٠٤ وفاز فيها المصارع كرم جابر بالذهبية، كما فازت في نفس السنة السعيدة بكأس أوروبا لأول مرة بقيادة المدرب الألماني أوتو ريهاجل، وتشترك اليونان مع روسيا واقباط مصر في المذهب الأرثوذوكسي  بينما باقي أوروبا تتبع مذهب بابا روما الكاثوليكي والبروتستانتي .

هناك بعض الحركات المتطرفة دينيا وسياسيا كذلك بعض العنصرية من جماعة white power  لزيادة عدد المهاجرين واللاجئين  عبر البحر مع تركيا ، وهو ما حاول استغلاله الثري نجيب ساويرس إعلامياً بعرضه شراء جزيرة يونانية لاستقبال اللاجئين فيها، بينما جيران أبراجه الشاهقة في رملة بولاق كانوا أولي منهم بهذا الكرم الحاتمي، كما تختلف الأبجدية اليونانية بأحرفها الغريبة عن لغات أوروبا اللاتينية لكنهم التزموا بطباعة لغة اليونان علي عملتهم الموحدة اليورو.

 كانت الدراخمة هي عملة اليونان قبل اعتمادها اليورو عملة رسمية في جميع منطقة اليورو منذ عام ٢٠٠٢
وهنا مقولة لسياسي أوروبي بارز عن عدم يقينه بإيمان الأوروبيين بالله ، لكنه متأكد من إيمانهم بعملاتهم الوطنية !! ، لكنهم تخلوا جميعاً عن آلهتهم القديمة كلها لصالح الإله الجديد اليورو .

اتجهت اليونان لليسار بانتخاب تسيبراس ، بينما تتجه أوروبا كلها للأحزاب اليمينية، كما حدث بإنفصال بريطانيا عن أوروبا ، وفي امريكا ايضا بانتخاب الجمهوري دونالد ترامب

يعني ضياع الحلم في جمهورية أفلاطون للمدينة الفاضلة مع حكمة هيرودوت الخالدة " مصر هبة النيل " والفيلسوف أرسطو وسقراط وكل حسابات فيثاغورث مع اللوغاريتم.

هناك تقليد اجتماعي يوناني معروف هو تكسير الصحون وأطباق الخزف بعد انتهاء الحفلة، وربما يكون هذا التوصيف المناسب لعلاقتها حالياً مع أوروبا بعدما أثقلتها أعباء تراكم الديون اليونانية، وكما كانت بلاد الاغريق هي مهد الحضارة الأوروبية ، فإنها ربما تكون سبباً في وأد حلمها في أوروبا الموحدة.
تاريخ الإضافة: 2017-01-27 تعليق: 0 عدد المشاهدات :469
3      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
24%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات