برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

الرقص على حافة البئر | الأمير كمال فرج


حققت إذاعة بانوراما سبقا سيسجله التاريخ، وسيدرسه أساتذة الإعلان بكليات الإعلام، وربما تدخل بسببه موسوعة "جينيس"، فقد استحدثت ـ لأول مرة ـ مصطلح "النرجسية الإذاعية".

 تفتق ذهن مسؤولي بانوراما عن أسلوب غريب وعجيب للترويج للإذاعة، فأحضروا عددا "كبيرا" من المطربين والمطربات الذين يقدمون أعمالا غنائية على الساحة، وطلبوا ـ من المؤكد أنهم طلبوا ـ من كل مطرب تحوير أغنيته الشهيرة التي تميز بها إلى أغنية تتغزل في "بانوراما" .. نفس الكلام ونفس اللحن، ولكنها موجهة ـ هذه المرة ـ للجميلة الرائعة فلتة الإذاعات العربية "بانوراما"، على أن ينهي المطرب المقطع بعبارة الإذاعة المميزة "بانوراما .. خليك في الجو" .

 ولتقريب الصورة أغنية محمد حماقي التي يقول فيها (عارفة أحلى حاجة فيكي إيه/ بتحلّي أي شيء عنيكي تيجي فيه" يغنيها حماقي مرة أخرى بنفس اللحن، ولكنه يقحم "بانوراما" في الأغنية .. فيقول " بانوراما إيه اللي تتساوي بيه" ..!
 لا أعرف من صاحب هذه الفكرة العبقرية التي ترفع ضغط الدم والسكر، ويمكن أن "تفقع" المرارة، ومن المحتمل أن تسبب للكبار نوبة قلبية، وتصيب الصغار بأنفلونزا الخنازير.

 النص الغنائي ليس ملكا للمطرب أو الشركة المنتجة، ولكنه نص إبداعي تحفظه الحقوق، وتحميه اتفاقيات الملكية الفكرية وجمعيات دولية للمؤلفين والملحنين، وهو قبل ذلك ملك للوجدان العام للأمة، فكيف يجرؤ شخص على تزييف وتحوير كلمات عاطفية جميلة موجهة للحبيبة إلى كلمات موجهة لنفسه؟.. حتى الأغاني الوطنية لم يرحمها المسؤولون في "بانوراما" من هذا المصير ، فتحولت أغنية "حلوة يابلدي" إلى حلوة يابانوراما"..!.

 نقطة أخرى .. ماهي المزايا التي يحصل عليها هؤلاء المطربون الذين قبلوا تزييف أعمالهم، وتحويلها إلى غزل نرجسي ممجوج في شيء اسمه "بانوراما"؟ ، وماهو المقابل المادي لذلك، وماذا سيكون الموقف لو رفض المطرب ذلك العرض؟.. هل يتجاهلون بث أعماله؟، مع إقرارنا بحسن النية لا ننكر أن ذلك سيدخل الإذاعة في شبهة ـ أكرر شبهة ـ التمييز، وربما الاستغلال!.

 عندما يغيب الاجتهاد والإبداع في العمل تختفي الأفكار المبتكرة.. ولا مفر هنا من السقوط في فخ التكرار والتقليدية، فتتصدر المشهد مثل هذه الأفكار الخائبة المضحكة. تماما كالفكرة التي اتبعها أحد المطربين للترويج لألبومه، وهي اختيار فائزين ممن اشتروا الألبوم ليقدم هذا المطرب أغنية خاصة باسم الفائز.

 موضوع آخر.. ماذا ستفعل "بانوراما" بنرجسيتها الواضحة أمام خمس إذاعات جديدة من المنتظر التصريح لها في المملكة لتثري الفضاء الإذاعي الخليجي وتدفعه إلى الصدارة؟.

على "بانوراما" أن تبدأ من الآن الاستعداد لمعركة التنافس المقبلة ، ولكن قبل ذلك يجب أن تتخلى عن النرجسية الإذاعية قبل أن تسقط . كما حدث مع التعيس "نرجس" الذي نظر إلى الماء، وأعجب بجماله، فأطال النظر حتى سقط في البئر.

تاريخ الإضافة: 2014-04-14 تعليق: 0 عدد المشاهدات :307
0      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
72%
 إجراء طبيعي
30%
 لا أعرف
11%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات