تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

مسرحية بابتشينكو الأوكرانية تقليد فج للأفلام العربية


القاهرة : الأمير كمال فرج.

على غرار الأفلام العربية، أعلنت أوكرانيا في 30 مايو 2018  أن الصحافي الروسي أركادي بابتشينكو Arkady Babchenko أُطلق عليه النار في بنايته السكنية في العاصمة الأوكرانية كييف، وأنه مات،  ليس ذلك فقط، وإنما اتهمت أوكرانيا روسيا باغتياله.

وحتى تزيد الحبكة نشرت السلطات الأوكرانية صورا للصحفي المغدور وهو منكفيء على وجهه ، وقد استقرت في ظهرة 4 بقع دم حمراء، إشارة إلى الرصاصات الأربع المزعومة التي أصابته وفقا لبيان الشرطة الأوكرانية.

وبعد 24 ساعة أعلنت السلطات الأوكرانية في مؤتمر صحفي أن أركادي بابتشينكو حيا يرزق ، وظهر الصحفي بضحكته العبيطة ، وحوله مسؤولون في الاستخبارات الأوكرانية منتفخي الأوداج ، وهم يعتقدون أنهم قاموا يتفيذ عملية استخبارية معقدة سيتحدث عنها العالم .

وعللت أوكرانيةهذه التمثيلية الفجة ، برغبتها في إحباط خطة لاغتيال الصحفي الروسي من قبل روسيا ، .. لماذا ..؟، لأن الصحفي معارض للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

رغم تعاطفي مع الصحافي المناهض للكرملين أركادي بابتشينكو ، وما قيل أنه عارض موسكو، وأن ذلك أدى إلى اضطهاده ومطاردته . إلا أني أرفض أن يمارس الصحفي الكذب والتدليس، لدرجة أن يفبرك قصة إغتياله .

هذه المسرحية الهزلية التي ألفتها ونفذتها السلطات الأوكرانية تثير الأسى والإشفاق ، وستدخل تاريخ الصحافة العالمية كأغبى عملية مخابراتية .

الصحفي الحقيقي لا يكذب ولا يفبرك ، ولا يهرب، ولا يتعاون مع أجهزة استخبارات عالمية ، يواجه الناس والمجرمين والدول بصدر عاري ، ويموت واقفا كالأشجار من أجل الحقيقة.

 


 


تاريخ الإضافة: 2018-05-31 تعليق: 0 عدد المشاهدات :191
1      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
25%
 لا أعرف
9%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات