برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      

فوضى التصنيف تلحق رسالة حب إلى نفرت بالإيروتيكية


القاهرة : المرصد الصحفي .

صنف موقع أنطولوجيا السرد العربي "الأنطولوجيا" مقالا قديما للكاتب الصحفي الأمير كمال فرج بـ "الإيروتيكية"، وهو ما يثير قضية فوضى التصنيف في الصحافة العربية والأدب المعاصر.

نشر الموقع مقالا بعنوان "قصة إيروتيكية الأمير كمال فرج - رسالة حب إلى نفرت "، وهو مقال قديم كتبه الكاتب منذ أكثر من 30 عاما ، ونشر في كتابه "ملك أم كتابة" المنشور عام 1998، إضافة إلى عدد من المجلات العربية .

وعلق الأمير كمال فرج على وصف موقع أنطولوجيا مقاله بـ "الإيروتيكية" قائلا " أسعد عندما يهتم أحد المواقع الألكترونية بنشر أحد أعمالي بدون علمي ، لأن ذلك أحد الأدلة على قيمة ما أكتبه، ولكن وصف المقال بالإيروتيكية صدمني ، ليس للشبهة التي تتعلق بالمصطلح التاريخي، ولكن لأن هذا التصنيف خاطيء تماما ، لأن المقال عاطفي وجداني لا مكان فيه للجنس ، وورود جملة واحدة ظاهرية حسية فيه لا توجب هذا التصنيف الخطير".

وأضاف أن "الإيروتيكية أسلوب أدبي برز في السنوات الأخيرة، ويعني الكتابة الصريحة التي تتطرق للجنس بشكل صريح ، وتعني كلمة Erotic الإيروتيكية في اللغة الإنجليزية "المثير للشهوة الجنسية"، أما كلمة " إيروسية " فتعود إلى تسمية لأحد آلهة الحب عند الإغريق".

ورغم أن كثيرين تطرفوا ووصفوا الأدب الإيروتيكي بأوصاف خطيرة، وصلت إلى حد الإباحية ، مستندين في ذلك إلى الترجمة التاريخية للمصطلح،  إلا أن الموضوعية تقتضي التعامل مع التفسير الحديث للمصطلح ، وهو الأدب الذي يتطرق لقضايا الجسد، ويمزج الأدب بالجنس ".

وأضاف الأمير أن "وصف الموقع لمقالي بالإيروتيكية يفجر قضية فوضى التصنيف التي نعاني منها في الصحافة العربية والأدب العربي ، حيث يستسهل الصحفيون والنقاد في تصنيف الأدب أيدلوجيا مرة ، ونوعيا مرة أخرى ، وذكوريا أو نسائيا مرة ثالثة، بينما العمل الأدبي لا يصنف ، ويؤخذ كما هو صادقا بريئا مفعما بالتجربة العفوية".

تاريخ الإضافة: 2018-03-30 تعليق: 0 عدد المشاهدات :140
4      0
التعليقات

إستطلاع

الحظر الأمريكي لدخول رعايا 7 دول ؟
 إجراء عنصري
76%
 إجراء طبيعي
26%
 لا أعرف
10%
      المزيد
تابعنا على فيسبوك
تابعنا على تويتر
الصحافة
خدمات